الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

تشييع جثمان الرئيس الإيراني الثلاثاء بـ"تبريز" قبل دفنه في "قم"

نشر بتاريخ: 20/05/2024 ( آخر تحديث: 20/05/2024 الساعة: 19:26 )
تشييع جثمان الرئيس الإيراني الثلاثاء بـ"تبريز" قبل دفنه في "قم"

طهران- معا- تعتزم السلطات الإيرانية، تشييع الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته حسين أمير عبد اللهيان، الثلاثاء، في مدينة قم (157 كلم جنوبي طهران) بعد وفاتهما جراء حادث تحطم مروحية الأحد شمال غربي البلاد.



وكشفت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا"، الاثنين، مراسم تشييع رئيسي وعبد اللهيان والوفد المرافق لهما في حادث تحطم المروحية.

وأضافت أن رئيسي والمتوفين معه في المروحية، سيتم دفنهم في مدينة قم بعد ظهر الثلاثاء، عقب تشييعهم في مدينة تبريز (شمال غرب) باليوم نفسه.

والاثنين، أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما بحادث تحطم مروحية، الأحد، في محافظة أذربيجان الشرقية شمال غربي إيران، خلال طريق عودتهما من مراسم افتتاح سد على الحدود بين إيران وأذربيجان، الأحد، بمشاركة الرئيس إلهام علييف.

وكشفت موقع تحطم المروحية، طائرة مسيرة تركية من طراز "أقينجي" شاركت في أعمال البحث عن موقع تحطم المروحية بناء على طلب إيراني من السلطات التركية.

واستطاعت فرق الإنقاذ من الوصول إلى حطام المروحية بعد جهود استمرت 15 ساعة.

ويعد وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ومحافظ تبريز مالك رحمتي، وإمام صلاة الجمعة في تبريز محمد علي آل هاشم، أبرز الشخصيات التي توفيت في الحادث بجانب الرئيس.

كما توفي في الحادث، اثنان من كبار الضباط العسكريين في الحرس الثوري، وطاقم المروحية المكون من ثلاثة أفراد.