الجمعة: 14/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

بن غفير خلال اقتحامه الأقصى: لا نسمح بالاعتراف بفلسطين ويجب إبادة حماس

نشر بتاريخ: 22/05/2024 ( آخر تحديث: 22/05/2024 الساعة: 14:25 )
بن غفير خلال اقتحامه الأقصى: لا نسمح بالاعتراف بفلسطين ويجب إبادة حماس

القدس- معا- توعد وزير الأمن القومي في حكومة الاحتلال "ايتمار بن غفير"، اليوم الأربعاء، بتدمير وإبادة حماس، رافضا اعتراف أي دولة بالعالم بالدول الفلسطينية.

وقال الوزير بن غفير خلال اقتحامه الأقصى بحراسة من ضباط الاحتلال والقوات الخاصة" سنصل الى الاسرى في غزة، وعلينا تدمير حماس، الليلة سيكون المزيد من الأدلة التي ستعرض تؤكد على ضرورة تدميرها".

وأضاف خلال تصريحه في الأقصى أنه لا يسمح بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، لن نسمح حتى بإصدار بيان حول دولة الفلسطينية."

وأكد أن الأقصى هو المكان الأكثر أهمية لإسرائيل، ويجب السيطرة الكاملة عليه.

ويأتي اقتحام الوزير بن غفير للأقصى للمرة الأولى خلال الحرب، حيث اقتحمه المرة الأخيرة شهر تموز الماضي، ونفذ بن غفير الاقتحام اليوم في "عيد الفصح الثاني/ الصغير"، والذي يأتي بعد شهر من عيد الفصح اليهودي الرئيسي والذي يمتد لمدة أسبوع.

وفي سياق متصل، نفذ 355 متطرفا من المستوطنين والطلبة اليهود المسجد الأقصى المبارك، عبر باب المغاربة الذي تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيحه منذ احتلال القدس.

وأدى المستوطنون الصلوات خلال اقتحام الأقصى.

وعلى أبواب الأقصى، واصلت القوات تمركزها على السواتر الحديدية، وفرضت القيود على دخول المصلين؛ بتوقيفهم وفحص الهويات واحتجازها قبل السماح لهم بالدخول، وشبح الشبان، ومنع البعض من الدخول دون سبب.