الإثنين: 15/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

الهيئة العامة لصندوق الاستثمار الفلسطيني تعقد اجتماعها العادي

نشر بتاريخ: 12/06/2024 ( آخر تحديث: 12/06/2024 الساعة: 19:37 )
الهيئة العامة لصندوق الاستثمار الفلسطيني تعقد اجتماعها العادي




رام الله- معا- عقد صندوق الاستثمار الفلسطيني، اجتماع هيئته العامة العادية السنوية في فندق الميلينيوم بمدينة رام الله، برئاسة السيد إياد جودة رئيس مجلس الإدارة، وحضور أعضاء مجلس الإدارة، وأعضاء الهيئة العامة، والسيد فادي الدويك المدير العام، بالإضافة إلى السيد طارق ربايعة مسجل الشركات في وزارة الاقتصاد الوطني، والسيد حازم صبابا الشريك في شركة "برايس ووتر هاوس كوبرز" فلسطين، شركة التدقيق الخارجي.

ووضّح السيد جودة في تقريره الذي قدّمه لأعضاء الهيئة العامة، أنه وعلى الرغم من العدوان الغاشم على شعبنا، إلا أن الصندوق يواصل تنفيذ مجموعة من المشاريع الحيوية، في قطاعات الطاقة المتجددة، والصحة، والصناعة، والمشاريع الصغيرة، وغيرها من القطاعات، وقد ﻧﺠﺢ ﺧﻼل اﻟﻌﺎم اﻟﻤﺎﺿﻲ ﻓﻲ تحقيق مجموعة ﻣﻦ اﻹﻧﺠﺎزات ﻋﻠﻰ ﺻﻌيد اﻟﻤﺸﺎرﻳﻊ، واﺳﺘﻤﺮار اﻟﻌﻤﻞ ﻓﻴﻬﺎ، إﻟﻰ جانب ﺑﻨﺎء ﺷﺮاﻛﺎت جديدة ﻣﻊ ﺟﻬﺎت ﻣﺤﻠﻴﺔ وإﻗﻠﻴﻤﻴﺔ.

واستعرض السيد جودة في تقريره عدداً من الإنجازات التي كان لها الأثر الملموس على أرض الواقع، وذلك على مستوى المشاريع والاستثمارات القائمة، أو تلك التي هي قيد التنفيذ، ومن أبرز هذه الإنجازات:

مصنع الرابية للأعلاف
تم الإعلان عن بدء الإنتاج التجاري في مصنع الرابية للأعلاف القائم في بيت أولا بمحافظة الخليل يوم أمس، والذي يعتبر إنجازاً وطنياً للصندوق وشركائه في شركة فلسطين للاستثمار الصناعي. علماً أن المصنع كان قد بدأ بالإنتاج التجريبي بداية العام 2024. وتبلغ القدرة الإنتاجية للمصنع 40 ألف طن سنوياً، ويهدف إلى التقليل من الاستيراد، وتعزيز المنتجات المحلية، والاعتماد على إنتاج وطني كبديل عن المستورد.

ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ الطاقة اﻟﺸﻤﺴﻴﺔ ﻋﻠﻰ أسطح المدارس
نجح الصندوق حتى نهاية العام 2023 في تركيب أنظمة طاقة شمسية على أسطح 270 مدرسة، وقد تم بالفعل تشغيل 220 مدرسة منهم، والي يشكل نتاج شراكةٍ يفخر الصندوق بها مع كل من وزارة التربية والتعليم وشركة كهرباء محافظة القدس وشركة توزيع كهرباء الشمال وشركة كهرباء الخليل والتي أسفرت عن تنفيذ هذا المشروع الوطني الذي تنعكس آثاره الاقتصادية من خلال تقليل فاتورة الكهرباء السنوية للمدارس بمعدل 3 ملايين شيكل. إضافةً إلى الأثر البيئي، والتعليمي.

محطة "نور رمون" للطاقة الشمسية
وضمن مشاريعنا في قطاع الطاقة الشمسية، ومن خلال الشراكة مع شركة كهرباء محافظة القدس، فقد أنهى الصندوق خلال العام الماضي من أعمال التركيب، وتشغيل محطة "نور رمون" في محافظة رام الله والبيرة. تبلغ قدرة المحطة الإنتاجية 4.2 ميجاواط، بحيث تستفيد شركة كهرباء محافظة القدس من الطاقة الكهربائية التي يتم إنتاجها لمدة 25 عاماً. وتعتبر المحطة استكمالاً لبرنامج نور فلسطين للطاقة الشمسية، وثمرة للشراكة مع شركة كهرباء محافظة القدس.

محطة "نور الشمال" للطاقة الشمسية
انتهت كافة الأعمال المدنية والميكانيكية في محطة نور الشمال للطاقة الشمسية قرب بلدة بيت ليد بمحافظة طولكرم، حيث تبلغ القدرة الإنتاجية للمحطة 5.2 ميجاواط، على مساحة تبلغ 55 دونماً، وسيبدأ تشغيل المحطة خلال هذا العام 2024، ويندرج هذا المشروع ضمن جهود الصندوق مع شركة توزيع كهرباء الشمال لإنشاء مشاريع طاقة شمسية ستبلغ قدرتها الإجمالية 20 ميجاواط.

مطحنة الإسمنت
تم خلال العام 2023 إنجاز معظم البنية التحتية الخاصة بمشروع مطحنة الإسمنت، وهو بالشراكة ما بين شركة سند مع مجموعة عيسى خوري لصناعات التعدين والإنشاء، وتبلغ التكلفة التقديرية للمشروع نحو 85 مليون دولار، وقد وصلت أعمال تطوير المشروع إلى مراحل متقدمة، وتم تركيب معظم المعدات والآلات.

المستشفى الاستشاري للسرطان
أحرزت الأعمال الإنشائية تقدماً ملموساً في المستشفى الاستشاري للسرطان خلال العام 2023، ومن المتوقع بدء التشغيل خلال الربع الثالث من العام الجاري 2024، بقدرة استيعابية ستبلغ 170 سريراً كمرحلة أولى. ويتم إنشاء المستشفى من خلال شركائنا في شركة المجمع الطبي العربي التخصصي، ويهدف إلى تشخيص وعلاج جميع أنواع الأورام السرطانية. وسيساهم المستشفى في تغطية جزءٍ كبير من احتياجات مرضى السرطان في فلسطين، ليكون رافداً للخدمات الصحية المتوفّرة حالياً في هذا المجال، إلى جانب المستشفيات التي تقدم خدماتها في هذا المجال مثل: (مستشفى النجاح الوطني الجامعي، ومستشفى المطلع).

برنامج سندات الأثر الإنمائي
تمكّن البرنامج من تحقيق نتائج إيجابية لصالح الشباب الفلسطيني الباحثين عن فرص التدريب والعمل، حيث تم تدريب 1,300 متدرب ومتدربة حتى نهاية العام 2023، وذلك ضمن تسعة برامج تدريبية تهدف إلى رفع كفاءاتهم في تخصصات يحتاجها السوق بصورة ملحّة في الوقت الراهن، بالإضافة إلى توظيف أكثر من 600 موظف وموظفة، في مجالات مختلفة تشمل التمريض والطب والسلامة العامة وإعداد المعلمين، وقطاع الانشاءات ومجال ضبط الجودة، تدريب وتشغيل مهني لقطاع الأثاث، والمجالات الإدارية المختلفة وتكنولوجيا المعلومات.

ويستثمر الصندوق في هذا البرنامج جنباً إلى جنب مع عدد من المؤسسات الدولية مثل: البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وبنك التنمية الهولندي، وصندوق الاستثمار التشيلي الفلسطيني. ويشترك الصندوق في إطلاق هذا البرنامج كأول سندات أثر إنمائي مختصة بتطوير المهارات والتوظيف للشباب الفلسطيني من قبل مشروع "التمويل بهدف خلق فرص عمل"، وبتصميم من Social Finance UK وتنفيذ شركة البدائل التطويرية (DAI) لصالح وزارة المالية وبتمويل من البنك الدولي.

برنامج “ابدأ” لتمويل المشاريع الصغيرة
وفي قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، واصل برنامج "ابدأ" تحقيق أهدافه من خلال تقديم القروض للمشاريع الإنتاجية بهدف تطويرها وتحسين إنتاجيتها، حيث وصل عدد المشاريع المستفيدة من البرنامح حتى نهاية العام 2023 إلى أكثر من 4,120 مشروعاً حصلت على قروض، الأمر الذي ساهم في توفير أكثر من 9,590 فرصة عمل.

برنامج غزة التمويلي
بهدف دعم وتمكين المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطاع غزة، أطلق الصندوق برنامج غزة التمويلي من خلال تقديم منح تشاركية لتلك المشاريع، ويتم تنفيذ البرنامج من خلال مؤسسة مجتمعات عالمية (GC)، لتساهم المنح في تنفيذ الخطط التوسعية للمشاريع المستفيدة، وتطوير أنشطتها، وزيادة إنتاجيتها، وتوفير فرص العمل لسكان القطاع قد تم تقديم منح بقيمة 250 ألف دولار لغاية نهاية العام 2023، في مجالات مختلفة سواء صناعية، وزراعية، وتجارية، وغيرها.

وفي أعقاب العدوان والحرب على قطاع غزة، قام الصندوق بدراسة وتطويع الإمكانيات والشراكات المتعددة بهدف إعادة تشكيل البرنامج وتنفيذ عدد من المبادرات التي تلبي الجزء المستطاع والممكن من الاحتياجات الطارئة الكبيرة التي خلّفتها الحرب المتواصلة ضد أبناء شعبنا، من خلال توظيف المبلغ المخصص للبرنامج بالكامل لهذا الغرض. وعليه، جاري العمل منذ بداية العام الحالي 2024 على تنفيذ عدد من المبادرات، منها تقديم الدعم من خلال المنح لعدد المنشآت الصغيرة ومتناهية الصغر في قطاع غزة والتي تضررت بفعل الحرب، بهدف إعادتها للعمل، والانضمام إلى مبادرة "Rise Palestine"، فيما تتم دراسة مبادرات أخرى سيتم الإعلان عنها في حينه. كما ركّز الصندوق منذ بداية الحرب والعدوان على دعم المبادرات المجتمعية ضمن برنامج المسؤولية المجتمعية التي تستهدف تقديم الدعم الإنساني في القطاع تشمل تقديم المساعدة الطارئة للنازحين في قطاع غزة الحبيب.

برنامج منح القدس للطاقة الخضراء
لطالما أَولى الصندوق اهتماماً استثنائياً لمدينة القدس، وحرص على تنفيذ مشاريع وبرامج تساهم في تفعيل اقتصادها، وتعمل على توفير فرص العمل لأبناء شعبنا في المدينة، وفي هذا السياق، ينفّذ الصندوق بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي برنامج منح القدس للطاقة الخضراء والاستدامة لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بتمويل مشترك مع الاتحاد الأوروبي وبحجم يبلغ 2.4 مليون يورو.

يهدف البرنامج إلى تقديم منح للمشاريع المقدسية العاملة في مختلف القطاعات، والتي تثبت قدرتها على استخدام التمويل بطريقة تخدم مصالحها التجارية من ناحية، وتركز على استخدام معدات وآلات صديقة للبيئة، أو التوسع في إنتاج طاقة متجددة

وقدّم البرنامج منحاً تمويلية لحوالي 15 مشروعاً مقدسياً، وتنوعت المشاريع الحاصلة على التمويل بحيث تتمحور حول أفكار صديقة للبيئة، مثل: تركيب الألواح الشمسية لتقليل استهلاك الكهرباء واستغلال هذه المبالغ في توظيف الشباب المقدسي، أو شراء معدات صديقة للبيئة ومشاريع أخرى ذات علاقة بإعادة التدوير.

وأشار السيد جودة في تقريره لأعضاء الهيئة العامة أن الصندوق حقق خلال العام 2023 أرباحاً صافية بعد الضرائب بلغت 14.5 مليون دولار، ﻓﻲ ﺣﻴﻦ ﺑﻠﻎ اﻟﻤﺒﻠﻎ اﻹﺟﻤﺎﻟﻲ الذي تم تحويله ﻛﺄرﺑﺎح إﻟﻰ ﺧﺰﻳﻨﺔ الدولة منذ التأسيس وﺣﺘﻰ ﻧﻬﺎﻳﺔ اﻟﻌﺎم 2023 حوالي 1.1 ﻣﻠﻴﺎر دوﻻر.

هذا وناقشت الهيئة العامة تقرير مجلس إدارة الصندوق عن عام 2023، واستمعت إلى تقرير مدقق حسابات الصندوق للسنة المالية المنتهية في 31/12/2023، وصادقت على الحسابات الختامية للصندوق.

وفي نهاية الاجتماع، تقدّم السيد جودة بالشكر للقيادة السياسية ممثّلة بفخامة الأخ الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، على توجيهاته ودعمه للصندوق ومشاريعه الاستراتيجية، وإلى دولة الدكتور محمد مصطفى على فترة قيادته للصندوق طوال السنوات الماضية والتي شهدت العديد من الإنجازات رغم التحديات. وكذلك إلى المؤسسات الشريكة من القطاع الخاص الفلسطيني، والمؤسسات العربية والدولية، والتي ساهمت في إنجاح مشاريع وبرامج الصندوق في مختلف القطاعات، وأعضاء مجلس الإدارة والهيئة العامة، والإدارة التنفيذية وكافة العاملين في الصندوق على عملهم الدؤوب لتحقيق أهداف ورسالة الصندوق، والعمل على ترسيخ روح التعاون والتضافر لإنجاح مسيرة الصندوق، على طريق قيام دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

يذكر أن الهيئة العامة للصندوق تتكون من عدد من الشخصيات الاعتبارية بمن فيهم أعضاء مجلس الإدارة، وتتنوع شخصيات الهيئة العامة كممثلين عن مختلف القطاعات والاختصاصات؛ كالمؤسسات العامة والخاصة والمجتمع المدني والذين بدورهم يمثلون المساهم. تجتمع الهيئة العامة بشكل دوري كل عام بحضور مسجل الشركات، ويتم تعيين أعضاء الهيئة العامة بقرار من رئيس دولة فلسطين وفقاً للنظام الأساسي.