الأحد: 26/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

أبو لبدة: مشاريع "USAID"من شأنها تحسين مستوى المعيشة للمواطن الفلسطيني

نشر بتاريخ: 15/07/2009 ( آخر تحديث: 15/07/2009 الساعة: 23:42 )
رام الله- معا- أشاد الدكتور حسن أبو لبدة أمين عام مجلس الوزراء بدور الوكالة الأمريكية للتنمية "USAID" لما تقدمه من مشاريع من شأنها أن ترتقي بالوضع الخدماتي والانساني في الأراضي الفلسطينية.

وقال أبو لبدة لدى استقباله صباح اليوم الأربعاء كريستوفر سكوت مدير مشروع تعزيز قدرات السلطة الوطنية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية:" إن الحكومة الفلسطينية تنظر باهتمام بالغ الى هذه المشاريع".

وأوضح أبولبده أن مشروع" USAID" من شأنه أن يحسن من مستوى المعيشة للمواطنين الفلسطينيين من خلال تطوير الأداء الإداري الأساسي في المؤسسات الفلسطينية المشمولة في المشروع،مؤكدا أن تطوير أداء العاملين في المؤسسات على رأس أولويات الحكومة.

بدوره بين سكوت أن فكرة هذا المشروع جاءت للبناء على الجهود السابقة التي بذلتها السلطة الوطنية لتطوير الاداء الحكومي والاداري وادخال التحسينات على الخدمات التي تقدمها السلطة للمواطنين.

هذا وسيستمر لسنتين ونصف السنة القادمتين ، إضافة إلى أن مذكرة التفاهم الخاص به تم توقيعها في آذار من العام الجاري بين الوكالة ووزارة التخطيط.

يذكر ان كل من وزارات المالية والنقل والمواصلات والأشغال العامة والإسكان والداخلية وسلطة الأراضي قد بدات العمل لادخال تحسينات كبيرة على خدماتها لتحقيق عائد فوري يلمسه المواطن الفلسطيني.

يذكر أن الوكالة الأمريكية للتمنية" USAID" قدمت للفلسطينيين منذ عام 1993 مايقارب 107 مليار دولار عبر برامجها المختلفة في مجال الصرف الصحي والبنية التحتية والتعليم والصحة والتنمية الإقتصادية، إضافة الى برامج لتعزيز قدرات مؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية.