محمود الخطيب الذي اطلق النار على موكب ابو علاء مصاب ومعتقل والتقى مع والده بالمعتقل بعد 20 سنة فراق

نشر بتاريخ: 23/06/2005 ( آخر تحديث: 23/06/2005 الساعة: 00:03 )
بيت لحم - معا - تناقلت وسائل الاعلام المختلفة بالصورة والصوت حادثة اطلاق النار على موكب سيارات رئيس الوزراء الفلسطيني ابو العلاء اثناء زيارته لمخيم بلاطة ومتابعة للموضوع

وبحثا عن الدوافع الحقيقية لما حصل كان لنا اتصال هاتفي مع المواطن ابو محمود الخطيب والد محمود الذي قام باطلاق النار حيث يقول والده ان محمود حاول ان يدخل لمقر النادي المكان الذي يتواجد فيه ابو العلاء للحديث معه في مشكلتي ولكنه منع من ذلك وحصل نقاش تطور الى صراع ادى ان يطلق محمود النار في الهواء من بندقية ام 16 وفي ظل الارباك اطلق النار على السيارات ايضا مضيفا انه قام بالاعتذار لرئيس الوزراء عما فعله ابنه الذي وعد من جانبه في مساعدته فيما يتعلق بكتاب خاص له من اجل العمل

ابو محمود امضى في المعتقلات الاسرائيلية مدة عشرين عاما بتهمة قتل اسرائيلي وكان متزوج وله ولد واحد الذي كان يزوره حتى عمر 12 عام ليمنع بعدها من مشاهدته وتشاء الاقدار ان يلتقي به اي ولده الوحيد قبل الافراج عنه في سجن مجدو عندما اعتقل الجيش الاسرائيلي ابنه من سيارة الاسعاف التي كانت متجهة الى المستشفى لعلاجه من ثلاث رصاصات اسرائيلية اصابته في مواجهات الانتفاضة وحكمت عليه محكمة عسكرية اسرائيلية بالسجن 30 شهرا

واختتم ابو محمود حديثه بان محمود عزت عليه نفسه وما يحدث ويلاقيه ويلاقي والده من اهمال بعد عشرين عاما من الاعتقال وعدم الاكتراث فكان ما كان