المتشددون اليهود يفرضون اجهزة حلال من نوع كوشر

نشر بتاريخ: 03/04/2006 ( آخر تحديث: 03/04/2006 الساعة: 06:19 )
معا- قالت مصادر اسرائيلية ان شركة "ميرز للاتصالات" وهي شركة إسرائيلية شقيقة لشركة "موتورولا" الأمريكية صممت أجهزة هواتف محمولة من طراز "كوشر" أي حلال وذلك بطلب من المتشددين اليهود.

وجرد "كوشر" من جميع المزايا الإضافية التي تتمتع بها الهواتف المحمولة من تلقي الرسائل النصية والتجول في الشبكة العنكبوتية واستخدام الفيديو والكاميرا، ليصبح مجرد هاتف تقليدي، لا يميزه سوى أنه محمول.

ويشير "كوشر موبايل" إلى واحدة من أنجح خطط التزاوج بين التقنيات الحديثة والتقاليد الخاصة لطائفة الأرثوذكس المتشددة في إسرائيل، التي يستهزئ حاخاماتها من وسائل الترفيه المرئية والمقروءة، باستثناء الهواتف المحمولة التي ينظر إليها كضرورة لا غنى عنها في أكثر الدول "الصديقة للتقنية".

وجاءت ولادة الهاتف المحمول "الحلال" عقب تشكيل حاخامات للجنة في أواخر عام 2004 لدراسة الفجوة بين الحاجة إلى المحمول والالتزام بالخط الديني المتشدد وذلك لاعتقاد بعضهم أن الجيل الثالث من الهواتف المتحركة "يهب مستخدمه حرية غير صحية".