ممثل المنظمة في اوسلو : أبو مازن سيقوم بزيارة إلى النرويج نهاية الشهر الجاري

نشر بتاريخ: 04/04/2006 ( آخر تحديث: 04/04/2006 الساعة: 19:52 )
بيت لحم - معا - نقل موقع" الصفصاف" الفلسطيني الذي يعنى باوضاع الجالية الفلسطينية في النرويج عن شبكة" نت افيسين" الإخبارية النرويجية تصريحات نسبتها لممثل منظمة التحرير الفلسطينية في اسلو ياسر النجار قال فيها: ان الرئيس محمود عباس يعتزم القيام بزيارة إلى النرويج نهاية الشهر الجاري،يلتقي خلالها ولي العهد النرويجي الأمير هاكون ورئيس وزراء النرويج وزعيم حزب العمال الحاكم ينس ستلتنبيرغ ووزير الخارجية يوناس غوهر ستوري.

وتعتبر هذه الزيارة الاولى لعباس الى النرويج منذ ان أصبح رئيسا للسلطة الفلسطينية بعد رحيل ياسر عرفات.

وكان ممثل المنظمة في النرويج قد اجتمع مؤخرا مع رئيس البرلمان النرويجي وبحث معه في الشأن الفلسطيني ودور النرويج في المنطقة واحتمال قيام أعضاء من حماس بزيارة البرلمان النرويجي اذا ما زاروا اوروبا.

وقال النجار ان عباس سيطلب من النرويج الضغط على إسرائيل من اجل العودة لطاولة المفاوضات.

وكانت الحكومة النرويجية طالبت حماس الاعتراف ب "إسرائيل" ، والالتزام بالاتفاقيات الموقعة لكي تستطيع النرويج مواصلة تقديم الدعم للشعب لفلسطيني .

يذكر ان النرويج احتضنت المفاوضات السرية بين الجانب الفلسطيني بقيادة أبو مازن والإسرائيلي بقيادة شمعون بيريز قبل التوصل لاتفاقية اوسلو بين الطرفين سنة 1993.

وتراس النرويج حاليا لجنة الدول المانحة التي تقدم المساعدات المالية للفلسطينيين.

وحسب "نت افيسين" فان النرويج تدفع سنويا مبلغ 400 مليون كراونة نرويجية للسلطة الفلسطينية.