مؤسسة الاقصى : وفد من الداخل الى مصر للقاء عمرو موسى وطنطاوي لاطلاعهم على اوضاع القدس والمسجد الاقصى

نشر بتاريخ: 07/04/2006 ( آخر تحديث: 07/04/2006 الساعة: 00:02 )
القدس- معا- غادر صباح اليوم الخميس وفد من داخل فلسطيني ال48 متجها الى جمهورية مصر العربية ليطلعوهم على اخر التطورات في مدينة القدس بشكل عام والمسجد الاقصى بشكل الخصوص.

و يضم الوفد الشيخ كمال خطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية, والشيخ علي أبو شيخة رئيس مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية , والبروفيسور ابراهيم أبو جابر مدير مركز الدراسات المعاصرة, والشيخ عكرمة صبري مفتي القدس والديار الفلسطينية, والشيخ مصطفى أبو زهرة -عضو الهيئة الإسلامية العليا في القدس.

ويلتقي الوفد غدا السبت الأمين العام لجامعة الدول العربية السيد عمرو موسى في مقر الجامعة , وبعد غد الأحد يلتقي الوفد بشيخ الأزهر فضيلة الشيخ محمد سيد طنطاوي.

وفي حديث هاتفي من القاهرة و نشرته مؤسسة الاقصى في بيان لها مع عضو الوفد الشيخ كمال خطيب قال:" ان هدف الزيارة هو إطلاع أمين عام جامعة الدول العربية على آخر المستجدات بما يتعلق بقضية القدس عموما والأقصى على وجه الخصوص وما يتعرض له من اعتداءات عبر استمرار أعمال الحفر تحت المسجد الأقصى المبارك وبناء الكنيس اليهودي تحته وعبر محاولات اقتحامه المتكررة وإغلاقه الذي كثر في المدة الأخيرة في وجه المصلين المسلمين".

وأضاف الشيخ كمال :" ان اللقاء تم بطلب من الحركة الإسلامية التي أجرت اتصالاتها مع مقر الجامعة العربية في القاهرة, حيث تم في النهاية دعوة الوفد المشكل من الحركة الإسلامية والوفد المقدسي".