الثلاثاء: 16/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

خمسة شهداء وعشرات الجرحى في قصف اسرائيلي لسيارة فلسطينية وموقع تدريب قرب رفح

نشر بتاريخ: 07/04/2006 ( آخر تحديث: 07/04/2006 الساعة: 22:06 )
-خان يونس - معا - إستشهد مساء اليوم خمسة فلسطينيين جراء قصف طائرة إستطلاع إسرائيلية لسيارة مدنية من نوع ( GMC ) أثناء مرورها بجانب موقع تدريب للمقاومة في منطقة تل السلطان غرب مدينة رفح وفق ما افاد به الكدتور علي موسى من مستشفى ابو يوسف النجار.

واستشهد المقاتل الفلسطيني اياد ابو العنين احد ابرز قادة الوية الناصر صلاح الدين وصاحب الفضل في تصنيع صواريخ ناصر 2 اضافة الى نجله بلال اياد ابو العنين سبع سنوات اضافة الى افراد الوية الناصر صلاح الدين التالية اسماؤهم ابراهيم العالول 25 عاما وبسام حسين 22 عاما وعادل شعث 25 عاما جراء قصف اسرائيلي لسيارة التي كان يستقلها ابو العنين في منطقة تل السلطان غرب مدينة رفح .

وقال شهود عيان أن طائرة إستطلاع إسرائيلية أطلقت صاروخاً مساء اليوم على السيارة المذكورة مما أدى إلى إستشهاد أربعة من المقاومين كانوا بداخلها أثناء تفقدهم لموقع التدريب التابع لألوية الناصر صلاح الدين الذراع العسكرية للجان المقاومة الشعبية في فلسطين .

وقال الشهود أن الطائرة ذاتها أطلقت صاروخين على موقع التدريب المجاور للسيارة مما أدى إلى سقوط عشرة إصابات ما بين شهيد وجريح .

وأكدت مصادر طبية في مستشفى أبو يوسف النجار في مدينة رفح أنه عرف من بين الشهداء الذين نقلت جثثهم إلى المستشفى الشهيد إياد أبو العينين إضافة إلى طفله البالغ من العمر سبعة سنوات ، والشهيد عادل شعت من ألوية الناصر صلاح الدين ، وتم نقل ما يقارب من عشرة إصابات ، ثلاثة منهم في حالتة الخطر الشديد وأدخلو إلى غرفة العمليات ، وحتى الآن لم يتم تحديد هويات الشهداء الآخرين .

ويعتبر الشهيد أبو العنين من أبرز القادة الميدانيين لألوية الناصر صلاح الدين ، ومصنع صواريخ " ناصر 2 " .

ونعت لجان المقاومة الشعبية الشهيد أبو العينين أحد قادتها الميدانيين ورفاقة الذين إرتقوا إلى العلا على أثر هذا القصف الإسرائيلي .

وتوعد " أبو مجاهد " الناطق الرسمي بإسم لجان المقاومة الشعبية في فلسطين بسلسلة ردود إنتقامية مزلزلة رداً على جريمة الإغتيال النكراء .

وأكد أبو مجاهد على أن ألوية الناصر صلاح الدين ستقوم بدق العمق الإسرائيلي بالصواريخ والعمليات النوعية ، وسجعلون الأرض ناراً تحترق تحت أقادم الصهاينة المحتلين .

ووجه رسالة إلى وزير الحرب الإسرائيلي شاؤول موفاز بأن يجهز الأكفان الأكياس السوداء لجنوده ، مشدداً على أن الردود ستكون قاسية جداً وفي الساعات القليلة القادمة .

من جهته اكد ناطق عسكري اسرائيلي القصف وادعى ان قواته قصفت السيارة بعد تشخيصها لعدد من نشطاء لجان المقاومة اثناء صعودهم اليها في محاولة منهم للفرار حسب ادعاء الناطق العسكري.