أبو مازن يحذر اسرائيل من انتفاضة ثالثة

نشر بتاريخ: 10/04/2006 ( آخر تحديث: 10/04/2006 الساعة: 02:06 )
رام الله- معا- أبلغ الرئيس محمود عباس صحيفة "الغارديان" البريطانية، أن رئيس وزراء إسرائيل المكلف إيهود اولمرت سيعرض احتمالات التوصل لسلام طويل الأمد للخطر إذا رفض التفاوض من أجل التوصل إلى اتفاق عادل مع الفلسطينيين.

وأضاف الرئيس عباس" أن الإسرائيليين يقولون, حسنا سنفرض حلاً منفرداً, وهو ما يعني أنهم سيؤجلون ويؤخرون, ولن يحلوا المشكلة, بعد عشر سنوات سيشعر أبناؤنا أنه أمر غير عادل وسيعودون إلى النضال".

وأشار الرئيس عباس إلى أن هناك فرقاً بين خطة فك الارتباط عن غزة وبين خطة التجميع التي يقودها اولمرت" فـإسرائيل أخلت المستوطنات في غزة وانسحبت ولكن في الضفة ستضع الحدود وستقول لنا هذه دولتكم, الإسرائيليون يريدون أن تكون دولتنا داخل الجدار من دون مفاوضات, لن يقبل أحد بهذا والمقاومة ستستمر".

وعبر أبومازن عن خشيته من احتمال أن تحاول إسرائيل عزله وبنفس الطريقة التي اتبعتها مع سلفه الراحل ياسر عرفات، الذي منعته أيضا من السفر بحجة رفضه التفاوض معها.

وقال إن الضغوط التي يمارسها الغرب على حركة حماس التي شكلت الحكومة الفلسطينية في الأسبوع الماضي بدأت تحقق نتائجها مشيرا إلى حالة الفوضى التي ظهرت بين أعضاء الحكومة بسبب مسألة الاعتراف بإسرائيل عبر القبول بحل الدولتين.