الوزير المسؤول عن شؤون الشرق الأوسط في وزارة الخارجية البريطانية يدين عملية قتل الطفلة الفلسطينية في قطاع غزة

نشر بتاريخ: 11/04/2006 ( آخر تحديث: 11/04/2006 الساعة: 21:48 )
معا- أدان وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط في وزارة الخارجية البريطانية الدكتور كيم هاولز يوم أمس عملية قتل الطفلة الفلسطينية في مدينة بيت لاهيا -شمال قطاع غزة.

وقال الدكتور هاولز: "نحن ندين عملية قتل الطفلة الفلسطينية في قرية بيت لاهيا في شمال قطاع غزة بعد عملية القصف الاسرائيلي بتاريخ 10 أبريل 2006. نحن نشعر بالقلق نتيجة القصف الاسرائيلي القريب من المناطق السكنية في قطاع غزة".

واضاف هاولز " إن العمليات الأخيرة لجيش الدفاع الاسرائيلي قد أسفرت عن العديد من حالات الموت بين صفوف المدنيين الفلسطينيين بما فيهم الأطفال.إن هذه الخسائر بين صفوف المدنيين هي غير مقبولة".

واكد الوزير هاولز أن السفير البريطاني في تل أبيب قد طالب الحكومة الاسرائيلية ببذل أقصى درجات ضبط النفس .

وحث الوزير البريطاني السلطة الفلسطينية على اتخاذ الاجراءات المناسبة لوقف الاعتداءات التي تنطلق من قطاع غزة ضد اهاف اسرائيلية حسب وصف الوزير البريطاني .

وكان الدكتور هاولز قد ناشد يوم الأحد الماضي جميع الأطراف ممارسة ضبط النفس في قطاع غزة ، وقال" أنه يشعر بالقلق تجاه تصاعد أعمال العنف في قطاع غزة بما في ذلك التقارير التي وردت حول مقتل طفل صغير يوم الجمعة".