الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

الشيخ التميمي يستنكر قرار سلطات الاحتلال بناء غرفة في صحن الحرم الابراهيمي واغلاقه بوجه المصلين

نشر بتاريخ: 12/04/2006 ( آخر تحديث: 12/04/2006 الساعة: 16:17 )
معا- استنكر الشيخ تيسير التميمي قاضي فلسطين- رئيس المجلس الاعلى للقضاء الشرعي وخطيب الحرم الابراهيمي الشريف الاجراءات التعسفية التي اتخذتها سلطات الاحتلال الاسرائيلي في الحرم الابراهيمي الشريف في مدينة الخليل, التي قررت بناء غرفة من الحديد والحجارة في صحن الحرم الابراهيمي وتركيب زجاج مضاد للرصاص على شبابيك ضريح سيدنا ابراهيم عليه السلام, واغلاق ابواب الحرم امام المصلين المسملين, بالكامل يومي الاحد والاثنين من الاسبوع القادم, .

واضاف الشيخ التميمي في بيان وصل "معا" نسخة عنه ان سلطات الاحتلال لا زالت مستمرة في منع رفع الآذان من على مآذن الحرم الشريف, فقد تكرر ذلك في شهر الماضي اكثر من خمسين مرة.

وقال الشيخ التميمي:" ان هذه الخطوات هي اعتداء صارخ على ديننا وتدخل سافر في شؤوننا, وتستهدف تغيير معالم الحرم الابراهيمي وتكريس الهيمنة الاسرائيلية عليه, تمهيدا لتحويله الى كنيس يهودي وتهويد قلب مدينة الخليل", مؤكدا ان الحرم الابراهيمي الشريف مسجد خالص للمسلمين, وجزء لا يتجزأ من مقدساتهم الاسلامية ولا حق لليهود فيه ابدا لا من قريب ولا من بعيد.

وطالب الشيخ التميمي المجتمع الدولي وهيئاته الاممية ومنظماته العالمية والاقليمية ومؤسساته الحقوقية الضغط على الحكومة الاسرائيلية لوقف عدوانها على حقوق الانسان الفلسطيني, ومساءلتها عن انتهاك المعاهدات والمواثيق الدولية التي لا تجيز التدخل في دور العبادة وتمنع الازدواجية فيها, اسوة بقضايا الشعوب الاخرى التي تحوز على اهتمامها وتدخلها السريع, مشيرا الى ان التاريخ لن يغفر لها هذا السكوت الغامض, تجاه الشعب الفلسطيني وقضاياه وما يجري بحقه.

ووجه الشيخ التميمي نداء الى العرب والمسلمين عامة شعوبا وحكومات ومنظمات وهيئات, اتخاذ مواقف حاسمة وقرارت جادة لحماية المقدسات في فلسطين مما تتعرض له من انتهاكات ومؤامرات تمس بحرمتها وتؤثر على معالمها, داعيا اهالي مدينة الخليل اتكثيف حضورهم في الحرم الابراهيمي الشريف والمواظبة على الصلاة فيه, لحمايته ولافشال مخططات الاحتلال الاسرائيلي والمؤامرات التي تحاك ضده.