الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزارة الصحة تحذر من تفشي الأمراض والأوبئة وتؤكد نفاد مقومات الخدمة السريعة

نشر بتاريخ: 16/04/2006 ( آخر تحديث: 16/04/2006 الساعة: 13:12 )
غزة- معا- حذرت وزارة الصحة الفلسطينية من تفشى الأمراض والأوبئة نتيجة للنقص الحاد في المستلزمات الطبية والعلاج الطارئ مطالبة المؤسسات الدولية إمداد المستشفيات بالإغاثات والمستلزمات الطبية العاجلة .

وأكد معاوية أبو حسنين مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة في تقرير صادر عن وزارة الصحة اليوم على نفاذ مقومات الخدمة السريعة المقدمة للمرضى نتيجة للاغلاقات المستمرة للمعابر من قبل الاحتلال الإسرائيلي مما يحول دون وصول الاحتياجات الملحة للمستشفيات ويخلق أزمة في المستلزمات الطبية من شأنها إعاقة العمل في أقسام المرضى وأقسام العمليات .

وطالب أبو حسنين برنامج الحماية والرعاية للأمومة والطفولة ,وبرنامج التغذية للأطفال, توفير الحماية للأطفال من العنف والقتل والاغتيالات داعيا ضيوف السلطة الوطنية من سفراء الدول العربية والأوربية إلى زيارة محطات الإسعاف المركزية بالمستشفيات التابعة لوزارة الصحة والمستشفيات الأخرى الأهلية والغير حكومية للوقوف على حاجاتها الماسة للمستلزمات الطبية والعلاج .

وأوضح أبو حسنين أن غياب العديد من أصناف الأدوية للمرضى المزمنين ومرضى القلب والسرطان والدم والكبد والكلى أدى إلى تطور في الكثير من الحالات مما يستدعي زراعة الأعضاء للكثيرمنهم داعيا إلى ضرورة تقديم المساعدة العاجلة لكافة أقسام المستشفيات لتتمكن المستشفيات من توفير الخدمات اللازمة للمرضى.

وحذر أبو حسنين من النتائج المترتبة على استمرار الاحتلال الإسرائيلي في مواصلة سياسات القصف القتل والاغتيالات والحصار المستمر على قطاع غزة داعيا المجتمع الدولي التدخل لوقف تلك الاعتداءات التي تزيد من حالات الفزع الهلع اليومي في صفوف المواطنين لاسيما النساء والأطفال .