الأربعاء: 07/12/2022

الفصائل تهدد بانهاء التهدئة في حال لم يوقف شارون عدوانه على الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 27/06/2005 ( آخر تحديث: 27/06/2005 الساعة: 09:54 )
معاً - تقرير اخباري - يواصل قادة عدد من الفصائل الفلسطينية تهديداتهم بانهاء التهدئة في حال استمرت اسرائيل بأعمالها الاستفزازية اتجاه الفلسطينيين, وقد قال بعضهم " أن العدوان الاسرائيلي لن يمر دون عقاب" , في حين قال قادة عسكريون آخرون " ان كان هناك احترام إسرائيلي للتهدئة وعدم شن أي عدوان على شعبنا أثناء الانسحاب فان الفصائل ملتزمة بالتهدئة وان كان العكس فسيكون الرد قاسيا".
وقد وصف قادة آخرون منهم من قيادة كتائب الأقصى فتح الانسحاب الاسرائيلي من القطاع "بالعرس الفلسطيني مؤكداً التزام كتائب شهداء الأقصى بالتهدئة القائمة لأنها خيار وطني وإجماع وطني مشيرا إلى أن الكتائب ستحافظ على الانسحاب الإسرائيلي في حال كانت إسرائيل جدية في ذلك الموضوع أما إن كان هناك مماطلة من قبل الإسرائيليين فسيكون رد الكتائب قاسياً".
حركة حماس وبدورها تؤكد أن استمرار العدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني سيؤدي الى الحل من التهدئة, فقد أكد الناطق باسم حماس مشير المصري الى أن التهدئة ماتزال قائمة "علماً أن العدو الاسرائيلي لم يلتزم بشيء, بل ويخرق كل شيء".
من جانب آخر تواصل سرايا القدس التابعة للجهاد الاسلامي اطلاقها للصواريخ والقذائف على المستوطنات الاسرائيلي المقرر اخلاؤها في قطاع غزة.