الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزيرة شؤون المراة تحظر على موظفيها اصدار بيانات او خطابات دون الرجوع اليها

نشر بتاريخ: 17/04/2006 ( آخر تحديث: 17/04/2006 الساعة: 01:21 )
القدس- معا- اصدرت مريم صالح وزيرة شؤون المراة اليوم تعميما على موظفي وزارتها حظرت عليهم اصدار اي بيانات او خطابات دون الرجوع اليها.

وجاء في التعميم المؤرخ يوم 16 نيسان الجاري والموجه الى المدراء ومديرات الدوائر ، ورؤساء الاقسام، وموظفي وموظفات الوزارة انه " انطلاقا من الصلاحيات الموكلة لي وحفاظا على المصلحة العامة والمصلحة الخاصة بالوزارة، وفي ظل الظروف غير الطبيعية التي حدثت خلال الفترة الاخيرة في الوزارة يمنع منعا باتا على جميع الموظفين والموظفات كتابة واصدار اية رسائل او بيانات او خطابات لاي طرف كان دون الرجوع الى الوزيرة".

واضافت الوزيرة ان هذا الاجراء ياتي للمحافظة على الانسجام داخل الوزارة والابتعاد عن تعدد الصلاحيات والمرجعيات.

واكدت انه في حال عدم التزام اي من الموظفين بهذا القرار فسيتم اتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة بحقه.