الثلاثاء: 21/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الطيب عبد الرحيم ينفي ما نقلته إحدى وكالات الانباء عن هدف زيارة الرئيس عباس لاوروبا

نشر بتاريخ: 25/04/2006 ( آخر تحديث: 25/04/2006 الساعة: 15:02 )
رام الله- معا- نفى الطيب عبد الرحيم أمين عام الرئاسة بشدة ما نقلته إحدى وكالات الانباء العالمية من القدس على لسان ما اسمته بمساعد بارز للرئيس عباس عن هدف جولة الرئيس لاوروبا.

وقال الطيب عبد الرحيم ان جولة الرئيس عباس للدول الاوروبية تهدف الى توفير الدعم للشعب الفلسطيني وليس لحرسه الخاص أو لما اسمته الوكالة بالمؤسسات التابعة للرئاسة.

واكد عبد الرحيم "ان هذه الاخبار المزعومة عارية عن الصحة تماماً ولا تهدف الا الى تثبيت المقولة التي يشيعها البعض بأنه هناك حكومة ظل يتم انشاؤها في مؤسسة الرئاسة بديلة عن الحكومة الفلسطينية وهي مقولة مرفوضة وغير صحيحة".

واضاف ان الرئيس عباس يلتزم بشكل كامل بالصلاحيات التي يكفلها القانون الاساسي لكل من رئيس السلطة ورئيس الحكومة.

وقال عبد الرحيم "ان اية آلية لكيفية وصول الدعم العربي والدولي الى الشعب الفلسطيني يتم الاتفاق عليها مع الجهات المعنية في السلطة الوطنية وليس من وراء الظهر, فالرئيس يؤمن بالعمل المؤسسي ولا يقبل على نفسه او لمؤسسة الرئاسة اي تجاوز او قفز من فوق هذا النهج ووفق سيادة القانون".

واختتم امين عام الرئاسة تصريحه بقوله "ان هدف جولة الرئيس التي لم تبدأ بعد لبعض الدول المانحة, هو لحث الدول المانحة على اسئناف دعمها ومساندتها لشعبنا والتوقف عن معاقبة او فرض العزلة عليه لما في ذلك من دعم للامن والاستقرار ودفع لعملية السلام في المنطقة".