الإثنين: 28/11/2022

النائب الأسير حسام خضر يدافع عن نفسه أمام المحكمة العسكرية الإسرائيلية يوم غد

نشر بتاريخ: 28/06/2005 ( آخر تحديث: 28/06/2005 الساعة: 14:07 )
رام الله - معاً - للمرة الأولى ومنذ اعتقاله قبل سبعة وعشرين شهرا وبعد أربع عشرة جلسة, سيسمح للنائب الأسير حسام خضر بالدفاع عن نفسه أمام المحكمة العسكرية الإسرائيلية يوم غد الاربعاء في سجن سالم
وقال تيسير نصر الله, منسق اللجنة الشعبية للتضامن مع النائب خضر والأسرى الفلسطينيين أن حسام خضر يرفض وبشدة كل التهم الموجهة إليه، معتبراً أنها تستهدف إسكات صوته وإبعاده عن الشعب الفلسطيني وخاصة في هذه المرحلة التي تشهد فيها القضية الفلسطينية تطورات مصيرية ويتم فيها إعادة هيكلة الأطر السياسية للشعب الفلسطيني عبر الانتخابات المحلية والتشريعية.
وللمرة الأولى أيضاً سيحضر المحامي سيمون فورمان محاكمة النائب خضر مندوباً عن اتحاد البرلمانيين الدولي بصفة مراقب. يجدر الإشارة إلى أنّ اتحاد البرلمانيين الدولي أستنكر أكثر من مرة اعتقال البرلماني حسام خضر ومحاكمته أمام محكمة عسكرية.
كما من المتوقع حضور عدد من أعضاء الكنيست العرب والصحافة الدولية جلسة المحكمة.
وكانت المحكمة العسكرية الإسرائيلية قد عقدت جلسة خاصة لها في سجن عوفر يوم أمس الأول، للنظر في طلب المحامي رياض الأنيس الكشف عن المعلومات السرية التي تدّعي النيابة العسكرية وجودها في ملف رئيس لجنة الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين حسام خضر، وقد تم تأجيل النظر في هذه القضية، ثم نقل خضر إلى سجن الرملة بإنتظار نقله إلى محكمة سالم العسكرية صباح الأربعاء التاسع والعشرين من حزيران يونيو الجاري.