الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

النائب حسام الطويل:مشاورات لاختيار مستشار رئيس الوزراء للشؤون المسيحية

نشر بتاريخ: 03/05/2006 ( آخر تحديث: 03/05/2006 الساعة: 21:14 )
القدس- معا- توقع النائب حسام الطويل - عضو المجلس التشريعي - ان يتم الاحد او الاثنين القادمين على ابعد تقدير الاعلان عن اسم مستشار رئيس الوزراء للشؤون المسيحية، مؤكدا وجود عدد من المرشحين لهذا المنصب يجري التشاور بين رئاسة الوزراء وقيادات المجتمع المسيحي الفلسطيني في قطاع غزة بشأن اختيار احدهم واصفا قرار رئيس الوزراء بـ "الخطوة الحكيمة والشجاعة"

وفي حديث اجراه مراسلنا في القدس, قال النائب الطويل:" ان هذا القرار يعكس اهتمام الحكومة المنتخبة بهذه الشريحة من المجتمع الفلسطيني", وهو يؤكد على اضطلاع الحكومة بمسؤولياتها تجاه المجتمع الفلسطيني بشكل عام, وتجاه المسألة الرعوية للاسرة المسيحية من ابناء مجتمعنا.

واضاف الطويل :" الحكومة الجديدة تكرس عزماً جديداً في التعامل مع ابناء شعبها بمختلف طوائفه" اذ لدينا الآن وزير مسيحي هو وزير السياحة في الحكومة, ولكن نحن مع مبدأ توسيع هذه المشاركة, بشكل يتناسب مع الدور التاريخي الناصع لابناء شعبنا المسيحيين الذين وقفوا الى جانب الناصر صلاح الدين في مواجهة الحملات الصليبية, وطرد الغزاة من بلادهم.

ووصف النائب الطويل- وهو من النواب المستقلين الذين دعمتهم حماس في الانتخابات التشريعية - الحصار الذي يفرضه الغرب على الشعب الفلسطيني, بالحصار الظالم والجائر.

وقال :"هذا الحصار عقاب للشعب الفلسطيني على خياره الديمقراطي... وعليه فلا خيار امامنا سوى الانخراط في وحدة وطنية- وفي اوسع ائتلاف وطني."

وشدد الطويل على الدور الهام للمسيحيين الفلسطينيين على مستوى زعامتهم الروحية واستغلال علاقاتهم مع جميع دول وشعوب العالم لايضاح الصورة الحقيقية لما يتعرض له الشعب الفلسطيني من حصار وظلم وارهاب منظم كما اسماه.

واضاف: "نحن مع السلام العادل الذي يؤمن الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا ويوفر الامن للجميع".