الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

حقوقيون اتراك يطالبون باعتقال باراك في حال زيارته بلادهم

نشر بتاريخ: 14/01/2010 ( آخر تحديث: 15/01/2010 الساعة: 09:11 )
بيت لحم - معا - قدمت منظمة حقوق الانسان التركية " MAZLUMDER " والتي تعتبر من اكبر المنظمات في تركيا، طلبا لاعتقال وزير الجيش الاسرائيلي ايهود باراك وتقديمه للمحاكمة في المحكمة التركية على خلفية مسؤوليته عن جرائم حرب في الحرب الاخير على قطاع غزة.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية، صباح اليوم الخميس، فإن وزير الجيش الاسرائيلي سيقوم بزيارة تركيا الاسبوع القادم، وقد جرى ترتيب هذه الزيارة وتنسيقها في فترة سابقة، حيث ينتظر باراك في زيارته لتركيا ليس فقط الحديث عن تدهور العلاقات التركية الاسرائيلية، وانما سوف يواجهه امكانية الاعتقال لدى وصوله مطار انقرة، ذلك ان منظمات حقوق الانسان التركية تقدمت بطلب رسمي للدولة التركية يوم امس الاربعاء، تطالب فيه اعتقاله وتقديمه للمحاكمة.

واشار الموقع ان هذا الطلب ليس الاول في تركيا، حيث سبق وقدمت منظمات لحقوق الانسان في تركيا طلبات لاعتقال مسؤولين اسرائيليين على خلفيات جرائم حرب بحق الفلسطينيين، ولكن وزير العدل التركي محمد علي شاهين سبق ورفض هذه الطلبات، ومع ذلك فان المنظمة التي طلبت اعتقال باراك تأمل ان يتحقق طلبها وسوف تسعى لبذل كافة الجهود لتقديم براك للمحاكمة بعد توقيفه.

يشار ان العلاقات التركية الاسرائيلية ومنذ العدوان على قطاع غزة نهاية عام 2008 شهدت العديد من التوترات، وكان اخرها ازمة السفير التركي في اسرائيل والتي انتهت باعتذار رسمي اسرائيلي، ومع وجود هذا التوتر لا زالت العديد من روابط الصداقة تربط الجانبين، حيث انهى وفدا رفيعا من الصناعات العسكرية الاسرائيلية زيارة الى تركيا هذا الاسبوع استمرت لثلاثة ايام، حيث جرى توثيق علاقة تعاون عسكري بين الجانبين وكذلك اتمام وعقد صفقات بيع سلاح اسرائيلي لتركيا، بالاضافة الى تنسيق وترتيب زيارة وزير الجيش باراك الى تركيا الاسبوع القادم.