الإثنين: 20/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

رام الله: ورشة عمل تدريبية حول دليل التخطيط الفيزيائي

نشر بتاريخ: 16/01/2010 ( آخر تحديث: 16/01/2010 الساعة: 22:20 )
رام الله -معا- في إطار مشروع إعداد دليل التخطيط الفيزيائي في الضفة الغربية وغزة، الذي يهدف إلى تطوير وتحسين إجراءات وممارسات التخطيط الهيكلي، قامت وزارة الحكم المحلي بالتعاون مع صندوق تطوير وإقراض البلديات بتنظيم ورشة عمل تدريبية في مدينة رام الله على مدار خمسة ايام خلال الأسبوع المنصرم. وتأتي هذه الورشة بهدف تعريف مجموعة من الخبراء والممارسين المحليين في التخطيط الفيزيائي على المراحل والخطوات والأدوات الأساسية المتعلقة بمنهجية وإجراءات إعداد المخططات الهيكلية التي تم تطويرها في مسودة الدليل.

وافتتح الورشة الدكتور المهندس توفيق البديري الوكيل المساعد للشؤون الهندسية بوزارة الحكم المحلي، وأكد في كلمته على أهمية هذا الدليل الذي ينسجم مع توجه الوزارة لإصلاح نظام الحكم المحلي في الأراضي الفلسطينية وبالتحديد في مجال تحسين الممارسة العملية للتخطيط الفيزيائي وتطوير قدرات مؤسسات التخطيط وتعزيز العلاقة والتعاون بين المؤسسات المعنية بالتخطيط على المستويات المحلية والإقليمية والوطنية. وأشار البديري إلى أن الوزارة ستقوم باعتماد تطبيق هذا الدليل على المستوى المحلي.

وشارك في هذه الورشة مجموعة من المهندسين والمخططين من كوادر الإدارة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الحكم المحلي، ومديريات الحكم المحلي في محافظات نابلس والخليل ورام الله، وبلديات نابلس، الخليل، بيت ساحور، سلفيت، قباطية، العيزرية وبيتا، وبعض الجامعات المحلية.

واشتملت الورشة على عدد من المحاضرات والتطبيقات العملية حول محتويات الدليل قام بتقديمها مجموعة من الخبراء والمستشارين، والذين قاموا بتطوير الدليل وهم تحالف شركتي "BUS" الالمانية وشركة بيت الخبرة الفلسطينية "HOPE"، وذلك بدعم مالي من المنحة الدنماركية.

واوضحت المهندسة عهود عناية، مديرة التخطيط المحلي في الوزارة، ان الاصلاحات الاساسية التي تم ادراجها في الدليل تتناول مبادئ التخطيط الهيكلي المشترك بين الهيئات المحلية المتقاربة مع الالتزام بالمخططات الوطنية والاقليمية، وتفعيل دور المخططين من القطاع الخاص، واعطاء اهمية اكبر للهيئات المحلية في اتخاذ القرارات على مستوى منطقة التخطيط واشراك الجمهور في عملية التخطيط، بالاضافة الى ربط المخطط الهيكلي بالخطة التنموية الاستراتيجية للبلدة.

ونوهت عناية الى ان هذا الجهد ما كان ليتم الا بتظافر جهود الوزارة وصندوق البلديات وتعاون اللجنة الاستشارية المكونة من ممثلين عن المؤسسات الاكاديمية ومكاتب القطاع الخاص والاهلي، والهيئات المحلية.

واستكمالاً لهذه الورشة سيتم خلال العام الحالي تدريب مجموعة أكبر من خبراء التخطيط العمراني سواء من هيئات الحكم المحلي أو القطاع الخاص، في ضوء المنهج والمفهوم الاصلاحي المقترح في الدليل. بالإضافة إلى تطبيق للدليل على مناطق مختلفة في الضفة الغربية كمشاريع ريادية بهدف مراجعة وتعديل الدليل تمهيداً لاعتماده رسمياً من قبل وزارة الحكم المحلي.