المحامون في محافظتي قلقيلية وطولكرم ينظمون اعتصاما لمدة يومين ضد الفلتان الأمني

نشر بتاريخ: 29/06/2005 ( آخر تحديث: 29/06/2005 الساعة: 11:52 )
قلقيلية-معا- نظم المحامون في محافظة قلقيلية اعتصاما أمام محكمتي الصلح والبداية في مدينة قلقيلية استمر لمدة ساعتين , احتجاجا على حالة الفلتان الأمني وعدم سيادة القانون, والاعتداءات المتكررة على المحاكم والقضاة وأعضاء النيابة العامة والمحامين, وذالك بدعوة من نفابة المحامين الفلسطينيين - مركز القدس .
وقال المحامي أحمد الخطيب ممثل النقابة في المحافظة أن هذا الاعتصام جاء بعد أن تزايدت حالة الفلتان الأمني, التي طالت الاعتداء على رجال القضاء والقانون, والتي كان آخرها الاعتداء على المحامي باسم مسودة في الخليل .
وطالب المحامي الخطيب الجهات الأمنية المختصة, بالعمل على تكريس سيادة القانون وتوفير الأمن والأمان للمواطن وأن يكون الحكم بين الناس ووضع حدّ لحالة الفلتان الأمني .
كماحذّر من ظاهرة شريعة الغاب وأخذ القانون باليد, داعيا الى أهمية الحفاظ على النسيج الوطني, وتكريس الوحدة الوطنية الدرع الواقي للمجتمع الفلسطيني .
وشارك الى جانب المحامين في هذا الاعتصام الذي سينظم يوم غد الخميس أيضا في ذات المكان, ممثلون عن القوى والفعاليات والشخصيات الوطنية والاسلامية والشعبية في المحافظة .
كما نظم محاموا محافظةطولكرم اعتصاما امام محكمة الصلح في المدينة وذلك بنصب خيمة والاعتصام بداخلها, وقد نفذ هذا الاعتصام بدعوة من اللجنة الفرعية التي تضم اربع محامين من المحافظةوقال امين سرها المحامي عبد الكريم حنون "أن هذا الاعتصام جاء بدعوة من اللجنة ومطلبنا هو تحقيق الامن والامان في الشارع الفلسطيني ووضح حد لحالة الفلتان الامني الذي يسود جميع ارجاء المحافظات, كما اننا نطالب بحماية المحاكم والمحامين من الاعتداءات المتكررة عليهم .واضاف بأن هذا الاعتصام سيكون على مدار يومين متواصلين من الساعة العاشرة صباحا وحتى انتهاء الدوام الساعة الواحدة ظهرا".