مصر ستأخذ ملاحظات الفصائل عند التنفيذ واجتماع لـ13 فصيلا بغزة اليوم

نشر بتاريخ: 13/02/2010 ( آخر تحديث: 14/02/2010 الساعة: 12:24 )
غزة - معا - قال ممثل الشخصيات المستقلة الدكتور ياسر الوادية مساء السبت ان اتصالات مكثفة اجريت مع المسؤولين المصريين حيث تم التاكيد ان مصر ستاخذ ملاحظات جميع الفصائل بالتوافق اثناء تنفيذ وتطبيق اتفاق المصالحة الفلسطينية.

واكد الوادية في حديث لـ"معا" على ضرورة الاسراع للتجاوب للتوقيع على الورقة المصرية لتكون الملف الابرز على جدول اعمال القمة العربية التي ستنعقد في ليبيا الشهر القادم, ومطالبا ان يكون ملف اعادة الاعمار غزة ورفع الحصار ووقف الاستيطان وتهويد القدس ومصير عملية السلام في الشرق الاوسط على اولويات القمة.

وعلمت وكالة معا من مصادر مطلعة ان الاتصالات المكثفة التي اجريت خلال الايام الماضية واثناء زيارة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الدكتور نبيل شعث والامين العام لحزب الشعب بسام الصالحي اثمرت عن توافق فلسطيني لعقد لقاء يضم جميع الفصائل التي شاركت في حوار القاهرة ال13 غدا الاحد.

واشارت المصادر ان هذا اللقاء سيبحث في تعزيز مناخات الثقة التي شهدتها العلاقات الداخلية الفلسطينية مؤخرا وسيعمل على تطويرها بما يخدم ازالة العقبات التي مازالت تعترض التوقيع على الورقة المصرية.

واكدت المصادر ان اللقاء لا يعتبر على الاطلاق حوارا جديدا بين الفصائل, موضحا ان مكان الحوار والتوقيع على ورقة المصالحة في مصر, وما يجري من لقاءات واتصالات تهدف الى تمهيد الطريق التي تعترض التوقيع على الورقة المصرية.

ونوهت المصادر ان دافع الحرص الوطني هو الذي يحرك الاتصالات من اجل الوصول الى المصالحة الوطنية الفلسطينية قبل القمة العربية.