السبت: 13/08/2022

نجاة أحد قادة سرايا القدس من عملية اغتيال في بلدة بيت حانون شمال غزة

نشر بتاريخ: 29/06/2005 ( آخر تحديث: 29/06/2005 الساعة: 23:41 )
خانيونس -معا- قصف طائرات الاستطلاع الإسرائيلي مساء الأربعاء أحد المواقع في منطقة بيت حانون ولم تسفر عملية القصف الأسرائيلي عن وقوع إصابات تذكر في صفوف المدنيين الفلسطينيين.

وقالت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في اتصال هاتفي بوكالة- معا- إن الغارة الإسرائيلية الجديدة استهدفت أحد قادتها العسكريين والذي غادر المكان المستهدف قبل وقوع عملية القصف بدقائق قليلة ،

وقالت السرايا أن حكومة الاحتلال تسعي إلى استهداف حركة الجهاد الإسلامي وقادتها العسكريين بكل السبل الممكنة من اجل الاستفراد بالمقاومة الفلسطينية و أكدت السرايا أن عمليات الاستهداف المباشرة لحركة الجهاد من خلال عمليات الاغتيال والاعتقال لن تزيد الجهاد الإسلامي ألا قوة وصلابة في مواصلة طريقها نحو التحرير.

وفي السياق ذاته ادعت مصادر عسكرية اسرائيلية ان عملية القصف شمال قطاع غزة استهدفت مخزنا لصواريخ محلية الصنع وقذائف هاون يستخدمها المقاومون الفلسطينيون في قصف المستوطنات الاسرائيبلية في القطاع.