الأربعاء: 24/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

بمناسبة الذكرى 58 للنكبة: التشريعي يدعو اللجنة الرباعية الى ممارسة دورها بشكل نزيه

نشر بتاريخ: 15/05/2006 ( آخر تحديث: 15/05/2006 الساعة: 14:17 )
رام الله- معا- دعا المجلس التشريعي الفلسطيني اليوم اللجنة الرباعية الى ممارسة دورها بشكل نزيه وتوجيه الضغط الى الحكومة الاسرائيلية من اجل وقف عدوانها وحصارها وسياستها التوسعية الاحتلالية المتمثلة في بناء جدار الفصل وبناء وتوسيع المستوطنات وتهويد القدس، وذلك من اجل احترام حقوق الشعب الفلسطيني وصولا الى عودة اللاجئين واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وفي جلسته الطارئة المنعقدة في مقريه برام الله وغزة احياءً للذكرى الـ 58 للنكبة، حمل التشريعي، في بيان وصل "معا" نسخة منه، اسرائيل المسؤولية السياسية والتاريخية والقانونية والاخلاقية عن النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني عام 48، وعن تداعياتها المستمرة وخاصة قضية اللاجئين.

واشار البيان الى تمسك الشعب الفلسطيني بحق عودة اللاجئين الى وطنهم وديارهم، وحق تقرير المصير واقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس استنادا الى ميثاق الامم المتحدة والقانون الدولي.

ودعا المجلس التشريعي وكالة الغوث الدولية الى الاستمرار في عملها وتقديم خدماتها التي قررتها الشرعية الدولية للاجئين الفلسطينيين في اماكن تواجدهم, مطالبا الدول بدفع مستحقاتها المالية للوكالة دون اي ابطاء.

وطالب البيان الحكومات والشعوب العربية بالتضامن والتكاتف والاستمرار في الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني وتقديم الدعم المالي والسياسي والدبلوماسي والاعلامي لقضيته العادلة.

كما دعا البيان كافة القوى السياسية والشعب الفلسطيني الى مزيد من التلاحم والوحدة والالتفاف حول السلطة والصمود في وجه العدوان من اجل نيل حقوقه الوطنية المشروعة.

وقدم رئيس المجلس التشريعي د عزيز الدويك، في كلمته الافتتاحية للجلسة شكرا لكل من يساهم في رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وعلى راسهم مؤتمر العلماء المسلمين الذي عقد في قطر, كما شكر الدويك الحكومات العربية التي تستضيف اللاجئين على اراضيها مثل الاردن وسوريا ولبنان.

واشار الدويك في كلمته الى تقرير وصله من الجهاز المركزي للاحصاء يفيد ان 5.1 مليون فلسطيني يقبعون في الشتات، بينهم 3 مليون فلسطيني في الاردن و 1.6 مليون في الدول العربية والباقي يتوزعون في اسقاع العالم.

كما اشار التقرير الى تضاعف عدد الفلسطينيين داخل الخط الاخضر سبع مرات منذ النكبة ليصل عددهم 1.1 مليون نسمة.

ووقف النواب دقيقة صمت على ارواح الشهداء الفلسطينيين عامة، وشهداء مجزرة جنين التي وقعت بالامس خاصة، ثم فتح الباب امام النواب لالقاء كلماتهم حول الذكرى الـ 58 للنكبة.

وشهدت الجلسة طرد رئيس المجلس لطاقم تلفزيون فلسطين من قاعة الجلسة ، وتساءل النائب وليد عساف عن سبب طرد الطاقم، فرد عليه امين السر د. محمود الرمحي الى وجود سوء تفاهم لعدم وجود تنسيق.