قاضي القضاة يستنكر قيام سلطات الاحتلال منع رفع الآذان في الحرم الإبراهيمي الشريف لأكثر من سبعين مرة

نشر بتاريخ: 16/05/2006 ( آخر تحديث: 16/05/2006 الساعة: 14:53 )
القدس ـ معا - استنكر الشيخ تيسير رجب التميمي، قاضي قضاة فلسطين رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي وخطيب الحرم الإبراهيمي، منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي رفع الآذان في أوقات مختلفة من صلاة الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء والتي زادت عن أكثر من سبعين مرة خلال شهر نيسان المنصرم إضافةً إلى منع إقامة الصلاة عشرات المرات .

واعتبر الشيخ التميمي، في بيان له وصل وكالة معا نسخة منه، أن هذه الجريمة التي تأتي ضمن سلسلة متواصلة من الاعتداءات والممارسات، تهدف إلى الاستيلاء على مدينة الخليل وتهويدها بالكامل وتشريد سكانها، ليتسنى للمستوطنين الاستيلاء على الحرم الإبراهيمي وتحويله إلى معبد يهودي، مشيرا ان الوضع في المدينة لن يعود الى طبيعته الا بعد رحيل المستوطنين عنه.

وقال الشيخ :"ان هذه الاعتداءات المتواصلة على بيوت الله والشعائر الدينية للمسلمين بمنع رفع الآذان ومنع إقامة الصلوات تتنافى مع الشرائع الإلهية والمواثيق الدولية التي كفلت للأديان الحرية الكاملة "، معتبرا اياه اعتداء على عقيدة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها.

ودعا الشيخ التميمي منظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية والأمة العربية والإسلامية شعوباً وحكومات إلى إدانة هذه الممارسات التي وصفها بالبشعة واعتبارها مساساً بمشاعر المسلمين وعقيدتهم في كل أنحاء العالم.

وناشد التميمي أهالي مدينة الخليل إلى تحدي الإجراءات الإسرائيلية الهادفة إلى رحيل أهلها عنها والاستيلاء عليها بالتوجه إلى الحرم الإبراهيمي والصلاة فيه وعدم الانصياع لمثل هذه التهديدات والممارسات التي وصفها بالعدوانية.