الجمعة: 27/01/2023 بتوقيت القدس الشريف

مركز آراء في جنين ينظم لقاءً سياسياً حول منظمة التحرير الفلسطينية والوضع السياسي الحالي

نشر بتاريخ: 06/06/2006 ( آخر تحديث: 06/06/2006 الساعة: 00:38 )
جنين- معا- نظم مركز آراء للدراسات في جنين اليوم لقاء سياسياً في قاعة مركز دير غزالة النسوي حول منظمة التحرير الفلسطينية والوضع السياسي الحالي ودور النساء في ترسيخ مفاهيم الوحدة الوطنية.

وقد استضاف مركز آراء عبد الله بركات مدير عام محافظة جنين وأحد قيادي حركة فتح السياسيين للحديث عن انطلاقة منظمة التحرير الفلسطينية في العام 1964وأحم المراحل التي مرت بها ابتداء من انضمام حركة فتح اليها وباقي الفصائل الفلسطينية وصبغها بصبغة المقاومة وما تلاها من خطوات لكسب التأييد العربي والدولي كممثل شرعي ووحيد .

واعتبر بركات أن منظمة التحرير الفلسطينية قد عملت على توحيد الشعب الفلسطيني ونجحت في خوض غمار المعارك السياسية والعسكرية حتى اقامة المشروع الوطني بتشكيل نواة الدولة المستقلة على تراب الوطن وان العمل جار في اطار اعادة تفعيل المنظمة بمشاركة كافة الاطر والاحزاب السياسية والشعبية التي ظلت خارجه طوال السنوات الماضية . وتطرق الى وثيقة الاسرى والحوار الفلسطيني الجاري بناء عليها لتوحيد الجهود والخروج من الازمة السياسية وكذلك الفرق بين دور ومسؤولية كلا من السلطة الوطنية الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية وخطة أولمرت الانفصال من جانب احادي وسبل مقاومتها وضرورة العمل على جانب دولي لكسر الحصار المفرض على الشعب الفلسطيني .

واجاب بركات على اسئلة الحضور المتعلقة بويقة الاسرى ووثيقة الاستقلال والتي لا تعلن كلاهما أي اعتراف باسرائيل وانما تتعاملان مع الواقع بحرص على الثوابت الفلسيطينية .

وطالب كافة النساء أخذ دورهن في السعي لانجاح الوحدة الوطنية من خلال العمل مع أسرتها وفي أماكن تواجدها ووفق مسؤولياتها لمنع أي احتكاك بين أبناء الشعب الفلسطيني من خلال احترام الراي وعدم التعصب الأعمى ورص الصفوف لانجاح المشروع الوطني تحت مظلة م. ت.ف الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجدة .

وقد شكرت السيدة ناديا زكارنة مسؤلة البرامج التنفيذية في المركز السيدة سناء بدوي عضو اللجنة الاستشارية في مركز آراء والتي أدارت النقاش على اهتمامة بتلك القضايا الملحة والمثارة على الساحة الفلسطينية وكذلك السيد عبد الله بركات على ما قدمة من معلومات حول موضوع اللقاء وتم الاتفاق على عقد لقاءات أخرى في مواضيع الساعة .