جمعية حسن الحرازين الخيرية توقع عقد بمليون دولار لإنشاء مدرسة ثانوية نموذجية للبنات في خانيونس

نشر بتاريخ: 03/07/2005 ( آخر تحديث: 03/07/2005 الساعة: 17:28 )
خانيونس -معا- استقبل الدكتور أسامة الفرا رئيس بلدية خان يونس ورئيس الاتحاد الفلسطيني للسلطات المحلية وفداً من جمعية حسن الحرازين الخيرية لبحث مشروع إنشاء مدرسة أحلام حماد الحرازين الثانوية النموذجية للبنات والتي ستنفذ في منطقة ( قيزان النجار ) بالقرب من كلية العلوم والتكنولوجيا، وضم الوفد كلاً من المهندس علي أبو شهلا رئيس جمعية حسن الحر ازين الخيرية ،وصديقة حلس عضو مجلس إدارة الجمعية وكان باستقبالهم لجنة الحي وعددمن الشخصيات في المحافظة .
وقدم الفرا شكره العميق لكافة الجهود الخيرة المبذولة من أجل إنشاء المدارس والمؤسسات التعليمية لخدمة الطلاب في ظل الظروف والأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها المواطنين وخاصة الازدحام الشديد في الفصول والقاعات الدراسية ، فضلاً عن تعطيل العمل بالعديد من المدارس بالمدينة نتيجة سياسات الاحتلال المتمثلة بانتهاك حرمات المدارس والاعتداء عليها مما أدى إلى استشهاد العديد من الطالبات والطلبة وهم على مقاعد الدراسة.
وأوضح الفرا أن البلدية تسعي لتطوير خدماتها وبرامجها غير التقليدية المقدمة للمواطنين في عدد من النواحي والمجالات التي تهم اكبر عدد من المواطنين وخاصة دعم برامج الشباب والمرأة والطفل وإقامة المراكز الثقافية والاجتماعية والرياضية بالتعاون الكامل مع لجان الأحياء المنبثقة عنها مما أدى إلى تعزيز علاقتها بالمجتمع المحلي وحازت على ثقة الدول المانحة ، مطالباً رجال الأعمال الفلسطينين في كافة دول العالم أن يحذو طريق جمعية الحرازين الخيرية ويساهموا في بناء مؤسسات مجتمعنا الفلسطيني ، لمواكبة التطور الكمي والنوعي في الدول العربية الصديقة .
وقال المهندس محمد أبو شهلا رئيس الجمعية :" أن جمعية حسن الحرازين الخيرية هي الجهة المنفذة لمشروع إنشاء المدرسة ، وهي جمعية موكلة من طرف الممول للمشروع السيد حماد حسن الحرازين رجل الأعمال الإماراتي وهو من أصل فلسطيني ، مشيراً إلى أن كلفة المشروع الإجمالية تبلغ مليون دولار والمتوقع افتتاحها بعد عام ،وهي تعتبر مدرسة نموذجية حيث ستتمكن بعض المؤسسات المجتمع المحلي من استغلال بعض مرافق المدرسة كالصالات والملاعب في برامجها و أشار إلى أن المدرسة ستتضمن ( 24 ) غرفة دراسية مع كامل ملحقاتها اللازمة من غرف إدارية ومختبرات علمية ومختبر حاسوب وتدبير منزلي ومكتبة إضافة إلى الأعمال الخارجية مثل السور والملعب والوحدات الصحية والمقصف وتجهيزات ومعدات وكل ما يلزم للمدرسة لتكون نموذجية مبيناً أن تصميم المبنى سيتم من قبل الشركة البريطانية ( Mott Mac Donald ) بالتعاون مع شركة أبو شهلا