Advertisements

الملتقى المدني والمشروع الهولندي تقييم الانتخابات المحلية والتشريعية القادمة

نشر بتاريخ: 18/05/2005 ( آخر تحديث: 18/05/2005 الساعة: 19:55 )
نظم مساء اليوم الملتقى المدني في جامعة النجاح الوطنية بمدينة نابلس ندوة بعنوان " تقييم الانتخابات المحلية الاخيرة والتشريعية القادمة " ، حضرها الدكتور حسين الاعرج وكيل وزارة الحكم المحلي ، والمحامي غسان الشكعة عضو اللجنة التنفيذية وعضو المجلس التشريعي ، والسيدة ماجدة المصري عضو المجلس الوطني الفلسطيني وعضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية ، والسيد وضاح الخطيب منسق اللجنة المركزية للانتخابات في نابلس وعدد من الشخصيات الرسمية والوطنية والمهتمين .

وتحدث في بداية اللقاء الدكتور حسين الاعرج واصفاً انتخابات المرحلة الثانية انها كانت جيدة وجرت بشكل ديمقراطي ونزيه باستثناء بعض الاشكالات في الدوائر الانتخابية تم حلها .

وأشار الاعرج الى ان الانتحابات جرت حسب قانون عام 96 والقوانين المحلية والمعدلة ، واضاف ان هناك احصائية تضمنت وجود 84 هيئة انتخابية في الانتخابات المحلية الاخيرة قامت بتوزيع جغرافي ممتد من جنين في الشمال حتى جنوب الضفة الغربية . ووضح الاعرج ان الانتخابات كانت على اساس قوائم حزبية وفردية . وقال ان مجموع المرشحين بلغ 2519 مرشحاً من ضمنهم 399 اناث فاز منهن 9 بالتزكية ، وبلغ عدد المرشحين على اساس قوائم 1619 مرشحاً و 709 مرشحاً بشكل فردي ، وكانت نسبة مشاركة المرأة في الانتخابات 49% .

واوضح الاعرج ان الانتخابات جرت باشراف فلسطيني حيث ان العملية الانتحابية كان فيها سلاسة وسهولة وكانت نزيهه وشفافة ، واشار الى ان اليوم الانتخابي كلف مليون و650 الف دولار .

من جانبه اوضح وضاح الخطيب ،منسق اللجنة المركزية للانتخابات في نابلس ، ان اللجنة لا علاقة لها بالانتخابات المحلية ، اذ ان علاقتها تختص في الانتخابات الرئاسية والتشريعية طبقاً للقرار الرئاسي .

واشار الى ان الفترة الحالية بالنسبة لانتخابات المجلس التشريعي القادمة ، قررت اللجنة المركزية بموجبها افتتاح مراكز استكمالية للمواطنين الذين لم يسجلوا في انتخابات الرئاسة التي جرت في شهر يناير من هذا العام .

واضاف ان باب التسجيل بدأ اعتباراً من 7/5 وحتى 21/5/2005 ، ووزعت عدة مراكز ثابتة ومتنقلة ومؤقتة في جميع محافظات الوطن ، واضاف ايضاً ان اللجنة ستعتمد عملية الانتخاب بالوكالة والانابة وعن بعد حتى يتسنى لجميع المواطنين المشاركة في العملية الانتخابية وهو امر لم يتم في الانتخابات الرئاسية الماضية .

من جهة اخرى اوضح غسان الشكعة عضو اللجنة التنفيذية وعضو المجلس التشريعي ان هناك توجهاً في المجلس التشريعي لاقرار قانون التمثيل النسبي لكن لم يصدر قرار رسمي بهذا الصدد .

وطالبت ماجدة المصري عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية ،البدء بتسجيل سجل الناخبين وضرورة اجراء الانتخابات في موعدها المحدد ، حيث اكدت ان المواطنون يعانون من حالة احباط ، ودعت الى ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي .

وتم في نهاية اللقاء فتح باب النقاش والاسئلة والاستفسار للمشاركين في الندوة .
مراسلنا في نابلس
Advertisements

Advertisements