الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

حركة المسار تؤكد أن تشكيل حكومة وحدة وطنية هو الحل للخروج من الأزمة

نشر بتاريخ: 18/06/2006 ( آخر تحديث: 18/06/2006 الساعة: 15:35 )
غزة- معا- أكدت حركة المسار الوطني الإسلامي اليوم أن الاتفاق على أساس وثيقة الأسرى وتشكيل حكومة وحدة وطنية هو الحل الوحيد للخروج من الأزمة الخانقة في الأراضي الفلسطينية.

وأشار الشيخ الدكتور رمضان طنبورة المفوض العام للحركة وعضو المجلس الوطني
الفلسطيني في بيان وصل" معا" نسخة عنه إلى أهمية تشكيل حكومة وحدة وطنية للخروج من نفق أزمات صراع الصلاحيات بين مؤسسات السلطة، وكسر الحصار السياسي والمادي والمالي، على الشعب في الضفة الغربية وقطاع غزة, مؤكدا على دعم الحركة وتأييدها لخيار الاستفتاء كخيار ديمقراطي مشروع، مشددا على أن الشعب هو مصدر كل الشرعيات، وهو صاحب الحق الأساس في حسم أي خلاف.

ودعا الشيخ طنبورة جميع الفصائل والقوى الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني
إلى الإجماع على وثيقة الأسرى والانتقال من التمترس خلف البرامج الفئوية الضيقة
الخاصة بالتقدم إلى رحاب الوحدة الوطنية، ببرنامج سياسي موحد وحكومة وحدة
وطنية.