الثلاثاء: 23/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

العلاقات بين العرب واليهود في فلسطين

نشر بتاريخ: 05/07/2005 ( آخر تحديث: 05/07/2005 الساعة: 17:00 )
معا بيت لحم- صدر حديثا الكتاب الاول للكاتب الفلسطيني د. محمود نهار الشناق بعنوان العلاقات بين العرب واليهود في فلسطين في الفترة ما بين 1876- 1914 م , حيث قسم الكتاب الى فصلين . تحدث في الفصل الاول الذي قسمه الى عدة موضوعات كان من اهمها الحكم المصري لبلاد الشام والوجود السياسي الاوروبي والاصلاحات العثمانية .ومن ثم ينتقل الى التغلغل الديني والاقتصادي الاوروبي وحماية الاقليات الدينية من خلال الوجود اليهودي . وفي القسم الثاني من الفصل الاولتحدث عن المجالس البلدية وخاصة بلدية القدس ومتعلقاتها من رسوم ضريبية ووسائل نقل , الخدمات الصحية والكادر الوظيفي للبلدية . ومن ثم انتقل للحديث عن الاجراءات الادارية العثمانية خاصة فيما يتعلق بقدوم يهود اوروبا الى فلسطين والقيود الادارية على دخول اليهود الاجانب الى فلسطين وتقديم الرعاية لهم من قبل تلك الدول وموقف اهالي فلسطين من دخول اليهود الاجانب الى بلادهم .
في الفصل الثاني من الكتاب تحدث الدكتور الشناق عن اشكال ووسائل الاستيطان اليهودي حيث قسم الفصل للحديث عن موضوعات عدة تتعلق بــ : سكنى اليهود في المدن الفلسطينية ( القدس , الخليل, يافا, عكا, ) ثم انتقل للحديث عن وسائل استملاك اليهود للاراضي والاجراءات العثمانية من الاستملاكات الفردية لليهود وشراء الاجانب للاملاك غير المنقولة وبيعها لليهود , والاستيطان المدني من خلال بناء الاحياء السكنية في محيط اسوار المدن وانشاء المستوطنات الزراعية والاسس التي قامت عليها . وختم الكتاب بالحديث عن اللقاءات بين العرب واليهود في الاماكن العامة ( المطاعم , وصالونات التزيين , القاهي , والطب الشعبي, العلاقات بين الفلاحين العرب والمستوطنين , زواج العرب من فتيات يهوديات وعوامل التوتر في العلاقات بين العرب واليهود .