الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

جمعيتا الديمقراطية والقانون وتنمية المخيمات الصيفية تطالب السلطة بخطة واضحة لمحاربة ظاهرة تجاوزات القانون

نشر بتاريخ: 05/07/2005 ( آخر تحديث: 05/07/2005 الساعة: 17:28 )
غزة-معاً- طالبت الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون والجمعية الوطنية لتنمية المخيمات الصيفية السلطة الوطنية الفلسطينية بكافة أجهزتها الأمنية بإعداد خطة واضحة لمحاربة ظاهرة تجاوزات القانون والإعلان عنها والبدء في تنفيذها دون تردد، مؤكدتين أن هذه الظاهرة أصبحت" رويداً رويداً نمطاً للحياة وليست مجرد أحداث فردية، مما يتطلب من كافة شرفاء الوطن الاتفاق على موقف وطني وشعبي واحد لمواجهة خطر هذه الظاهرة".
وقال بيان صادر عن الجمعيتان وصل معاً نسخة منه أن "سيادة القانون لا ولن تتحقق إلا عندما يرى المواطن أن السارق ينال عقابه وأن القاتل ينال القصاص الذي يستحقه وان قرارات المحاكم تنفذ" مطالبة السلطة وكافة القوى الوطنية والإسلامية باتخاذ موقف وطني وأخلاقي تجاه هذه الظواهر الخطيرة، متابعة" أن امن وسلامة المواطن هي مسألة أخلاقية سياسية وبحاجة إلى قرار سياسي وتوافق شعبي وإرادة سياسية حازمة ومثابرة لا تخشى من المغامرة والعواقب".
وطالب البيان المشترك جماهير الشعب الفلسطيني أن يرفعوا أصواتهم عالياً في وجه العابثين بمصالحه، مناشداً خطباء المساجد بتكريس خطب الجمعة لتسليط الضوء على هذه الظاهرة.