الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

المصري يدعو حماس والجهاد الاسلامي الوقوف عند مسؤولياتهم الوطنية

نشر بتاريخ: 05/07/2005 ( آخر تحديث: 05/07/2005 الساعة: 18:09 )
نابلس -معا-اكد غسان المصري المتحدث الرسمي باـسم الدائرة الدائرة السياسية ل م. ت. ف انه يتوجب على حركتي حماس والجهاد الاسلامي الوقوف عند مسؤولياتهما الوطنية من خلال التجاوب مع دعوة اللجنة المركزية لحركة فتح ورئاسة السلطة للمشاركة في الحكومة الفلسطينية وذلك لتحقيق المشاركة السياسية الفعلية ولتجسيد الوحدة الوطنية كأستحقاق وطني مطلوب التجاوب معه حرصا على قوة ووحدة الموقف والقرار الفلسطيني .
واضاف المصري ان مشاركة حماس والجهاد الان يتيح اجراء تغيير على تشكيلة الحكومة الفلسطينية وتقوية مواقفها وتفعيل ادائها ويوحد المرجعية لجميع قوى وفئات ومؤسسات الشعب الفلسطيني في الداخل ويزيل مبررات الاحتلال التي يختفي خلفها في سياساته الاحتلالية والتهويدية للضفة الغربية والقدس .
كما اشار المصري الى اهمية الخروج من تقييدات اوسلو وعدم جعلها ذريعة لعدم المشاركة السياسية في هذه المرحلة االمصيرية من تاريخ شعبنا وان التطورات السياسية المتلاحقة تجاوزت سقف اوسلو ولا تحتمل الجمود في التعامل مع الوقائع الجديدة .
وضاف غسان المصري ان تخوفات حماس والجهاد الاسلامي من التهرب من اجراء الاتخابات التشريعية من قبل حركة فتح لا مكان لوجودها ولا تشكل سببا في التهرب من المشاركة في تحمل مسؤولية قيادة الشعب الفلسطيني وخصوصا ونحن على ابواب تحديات كبيرة من ابرزها خطة شارون في الخروج من قطاع غزة وما قد يترتب عليها من نتائج تتحدد ان كانت سلبية ام ايجابية من خلال قدرتنا على التعامل معها وكيفية استغلالها وعدم الانسياق خلف الاهداف التي يسعى شارون لتحقيقها من وراء خطة الانسحاب من غزة على اعتبار انها خطوة استباقية للتهرب من تنفيذ خطة خارطة الطريق واستحقاقات انهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية على اساس قرارات الشرعية الدولية وحقوقنا الوطنية .