الثلاثاء: 16/07/2024 بتوقيت القدس الشريف
خبر عاجل
23 شهيدا وعشرات الجرحى بغارة إسرائيلية على مدرسة للأونروا بالنصيرات

مكتب نواب الاصلاح في بيت لحم يتهم اسرائيل بالابتزاز السياسي

نشر بتاريخ: 29/06/2006 ( آخر تحديث: 29/06/2006 الساعة: 12:49 )
بيت لحم- معا- استنكر مكتب نواب كتلة التغيير والإصلاح في بيت لحم، ما أقدمت عليه سلطات الاحتلال من اعتقال النائبين في المجلس التشريعي النائب أنور الزبون والشيخ النائب محمود الخطيب عن محافظة بيت لحم، واختطاف عشرات الوزراء والنواب الآخرين .

وادان مكتب نواب الكتلة في بيان وصل"معا" نسخة عنه هذه الخطوة الهمجية التي تخالف كافة القوانين التي تعطي الحصانة للنواب والوزراء, مؤكدا أن ما أقدم عليه الاحتلال هو حرب على الديمقراطية وخيار الشعب الفلسطيني في اختيار ممثليه بصورة حرة ونزيهة .

وبين البيان ان اعتقال الوزراء والنواب هي سابقة خطيرة جاءت بعد التوافق الوطني بين كافة الفصائل الفلسطينية وذلك لخلط الأوراق وإسقاط الحكومة وتدمير السلطة الوطنية الفلسطينية.

ودعا البيان كافة الدول ومحبي السلام في العالم للضغط على دولة الاحتلال من أجل الإفراج الفوري عن الوزراء والنواب وكافة الاسرى في سجون الاحتلال.

ويشار الى أن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت في بيت لحم النائبين عن كتلة الإصلاح أنور الزبون ومحمود الخطيب.

وذكرت مصادر مقربة من النائبين أنهما اعتقلا في ساعات الفجر الأولى, حيث توجهت قوة كبيرة من جنود الاحتلال إلى منزل النائب أنور الزبون في منطقة هندازة، وطلبت منه تجهيز نفسه، ومن ثم قامت باعتقاله.

كما قامت سلطات الاحتلال باعتقال النائب الشيخ محمود الخطيب من منزله في مخيم عايدة، واقتادته إلى جهة مجهولة.

وفي سياق متصل وضمن حملتها الشعواء التي تشنها قوات الاحتلال على حركة حماس اعتقل جنود الاحتلال مفتي محافظة بيت لحم الشيخ عبد المجيد عطا من منزله في مخيم الدهيشة، كما اعتقلت رامي هرماس من مدينة بيت لحم.