الحركة الاسلامية تنظم يوم صيام وافطار جماعي في المسجد الاقصى تضامنا مع الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 29/06/2006 ( آخر تحديث: 29/06/2006 الساعة: 12:48 )
بيت لحم - معا- تنظم الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني، اليوم الخميس، يوم صيام ، تضامنا مع الشعب الفلسطيني المحاصر.

يختم يوم الصيام بإفطار جماعي رمزي ومتواضع ، يقام في المسجد الاقصى المبارك، في خطوة للتضامن والشعور بما يمرّ على الشعب الفلسطيني من حملة الحصار والتجويع المتواصلة.

هذا وسيلقي الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الاسلامية، في الداخل الفلسطيني بعد الافطار الرمزي، محاضرة في محراب المسجد الاقصى، يتطرق فيها الى الوضع الفلسطيني والتطورات الأخيرة، ويختم اللقاء بالدعاء للشعب الفلسطيني في ظل العدوان الاسرائيلي المتواصل والمتصاعد على الشعب الفلسطيني .

وكانت الحركة الاسلامية قد دعت جمهور أبنائها للصيام لله تعالى, وقالت الحركة :" ان هذه الدعوة تأتي تقربا لله تعالى، لإغاثة الشعب الفلسطيني المحاصر، وللوفاق بين اهلنا الفلسطينيين"، كما ودعت الحركة الاسلامية جمهور الصائمين لترديد قنوت النوازل خلال صيامهم وقبل اذان المغرب بقليل وهي ساعة استجابة الرحمن لأهل الصيام.