الجمعة: 14/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

الدور النصف نهائي ينطلق اليوم بمباراة المانيا ويطاليا

نشر بتاريخ: 04/07/2006 ( آخر تحديث: 04/07/2006 الساعة: 17:35 )
بيت لحم - معا تنطلق اليوم مباريات الدور نصف النهائي لمونديال ألمانيا والتي تلعب على مدار يومين.

وقد تأهل لهذا الدور منتخبات ألمانيا وإيطاليا والبرتغال وفرنسا وهو ما يجعل المربع الذهبي في هذا المونديال أوروبيا بحتا في ظل إقصاء منتخبات أخرى كانت مرشحة للمنافسة على اللقب وعلى رأسها المنتخبان الأرجنتيني والبرازيلي حامل اللقب.

ألمانيا وإيطاليا
وستجري أولى المباريات اليوم على ملعب دورتموند في السابعة بتوقيت جرينتش بين منتخب ألمانيا صاحب الأرض الذي فاز بصعوبة وبركلات الجزاء الترجيحية على المنتخب الأرجنتيني في الدور ربع النهائي، ومنتخب إيطاليا الذي فاز بسهولة في مباراته السابقة على منتخب أوكرانيا بثلاثة أهداف للا شئ.

وسيلعب المنتخب الألماني مباراة اليوم بدون لاعب خط الوسط تورستين فرنجز الذي أوقفته الفيفا بعد ادانته بتوجيه لكمة لوجه اللاعب الأرجنتيني خوليو كروز خلال الشجار الذي وقع بين لاعبي المنتخبين في مباراتهما السابقة.


المنتخب الإيطالي عنده عقدة ضربات الجزاء الترجيحية
إلا ان الانباء السعيدة للمنتخب الألماني تتمثل في أن كلا من قائد الفريق مايكل بالاك وميروسلاف كلوزه سيكونان لائقين للمشاركة بينما يغيب عن المنتخب الإيطالي لاعبه اليساندرو نيستا الذي لم يشارك في المباراتين السابقتين لإصابة شديدة لحقت به في الدور الاول للبطولة.

تاريخ الفريقين
يعد لقاء اليوم شرسا بكافة المقاييس في ظل تقارب الفريقين في نواحي عدة، فكلاهما فاز بالبطولة ثلاث مرات في تاريخه كما أن كليهما لم يذق حلاوة رفع الكأس منذ فترة طويلة، حيث كانت آخر مرة للمنتخب الألماني في عام 1990 بينما لم يحمل المنتخب الإيطالي الكأس منذ أسبانيا عام 1982.

ولكن التاريخ قد يرجح كفة الفريق الإيطالي، حيث سبق للفريقين أن التقيا 28 مرة من قبل انتهت 13 مرة منها بفوز المنتخب الإيطالي مقابل سبعة فقط للمنتخب الألماني.

ولم يسبق أن التقى الفريقان في الدور نصف النهائي لبطولة كأس العالم منذ نهائيات عام 1970 التي اقيمت في المكسيك والتي انتهت بفوز إيطاليا 4-3.

وكان آخر لقاء للفريقين مباراة ودية اقيمت على ملعب فلورنسا وانتهت بفوز الفريق الإيطالي 4 - 1 .

وفاز المنتخب الألماني في سبع مباريات من آخر تسع مباريات لعبها كما أنه سبق له لعب المباراة النهائية في كأس العالم سبع مرات وفي حال فوزه في مباراة اليوم سيكون المنتخب الوحيد الذي وصل للمباراة النهائية ثماني مرات.

أما الفريق الإيطالي بدوره فلم يهزم طيلة مبارياته الثلاث والعشرين الماضية كما ان مرماه لم يمن سوى بهدف واحد في هذه البطولة وأحرزه عن طريق الخطأ لاعبه كريستيان زاكاردو خلال مباراة الفريق مع الولايات المتحدة.

كما لم يخسر المنتخب الإيطالي في كأس العالم خلال عشرين عاما مضت سوى بضربات الجزاء الترجيحية وكانت آخر هزيمة نالته في إطار الوقت الأصلي للمباراة على يد المنتخب الفرنسي (2- صفر) في نهائيات المكسيك عام 1986.

وفشل المنتخب الإيطالي في الوصول للدور نصف النهائي خلال الدورتين السابقتين في فرنسا 98، وكوريا واليابان 2002 التي خسر فيها في الدور ربع النهائي بالهدف الذهبي.

البرتغال وفرنسا
قدم زيدان اداء رائعا في مباراة البرازيل
أما المباراة الثانية فتقام على ملعب ميونيخ غدا الأربعاء أيضا في الساعة السابعة بتوقيت جرينتش وتضم منتخبي البرتغال وفرنسا.

وتأهل المنتخب البرتغالي لهذا الدور بعد فوزه بركلات الجزاء الترجيحية على منتخب انجلترا بينما تأهل المنتخب الفرنسي بالفوز بهدف للا شئ على منتخب البرازيل حامل اللقب الذي ودع البطولة.

وستشهد هذه المباراة عودة لاعبي خط الوسط البرتغاليين ديكو وكوستينها اللذين كانا موقوفين في المباراة السابقة لحصولهما على انذارين.

ويرجح ان يكلف كوستينها في هذه المبارة بمراقبة النجم الفرنسي زين الدين زيدان بشكل لصيق بعد الآداء الرائع والساحر الذي قدمه الأخير في مباراة البرازيل.

كما ينتظر ان يشارك مهاجم البرتغال كريستيانو رونالدو في المباراة بعد أن قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم عدم التحقيق في أي علاقة له بطرد مهاجم انجلترا وين روني في المباراة السابقة.


البرتغاليون لم يشاركوا في الدور نصف النهائي منذ عام 1966
أما المنتخب الفرنسي فينتظر أن يلعب بنفس التشكيل الذي خاض مباراتي أسبانيا والبرازيل.

وسبق للفريقين أن التقيا 21 مرة من قبل فاز المنتخب الفرنسي في 15 مرة منها مقابل خمسة فقط للبرتغال.

ولكنهما لم يلتقيا في منافسات دولية سوى مرتين وكان ذلك في الدور قبل النهائي لكأس الأمم الاوروبية عامي 1984 و 2000 وفازت فرنسا في المباراتين بنتيجة 3-2 و 2-1 على التوالي وفازت كذلك بالبطولتين.

ويشارك المنتخب البرتغالي في الدور نصف النهائي للمرة الثانية في تاريخه وكانت المرة الاولى عام 1966 وخسر فيها امام المنتخب الانجليزي الذي فاز بالبطولة في هذا العام.

أما المنتخب الفرنسي فيشارك في النهائيات للمرة الثانية عشرة في تاريخه وسبق له أن فاز بالبطولة عام 1998 التي اقيمت في فرنسا.