الثلاثاء: 27/10/2020

هكذا تحاول اجهزة امن السلطة منع اطلاق صواريخ باتجاه المستوطنات

نشر بتاريخ: 06/07/2005 ( آخر تحديث: 06/07/2005 الساعة: 19:03 )
غزة-معا-في بيان وصل وكالة معا صادر عن المكتب الاعلامي لوزارة الداخلية والامن الوطني في مدينة غزة ورد فيه أن أجهزة الأمن والشرطة الفلسطينية أنجزت عددًا من القضايا المتعلقة بسلامة وأمن المواطنين في كافة أنحاء الوطن اليوم الاربعاء 6/7/2005، كما وباشرت الأجهزة الأمنية التحقيق في القضايا المختلفة التي لازالت قيد المتابعة في كل من محافظات القدس، وبيت لحم، وسلفيت.
إنفجارات:
وفي محافظة الوسطى، وصلت إشارة من عمليات الشرطة وتفيد بحدوث انفجار داخل محل المغازي الواقع في منطقة النصيرات مقابل البلدية والمستوصف وفور ذلك توجهت قوة من الأمن للمكان حيث تبين قيام أشخاص مجهولين بتفجير محل كاسيت وإكسسوارات للمدعو(ع.ا) الواقع بمنطقة النصيرات، مما أدى إلى تدمير المحل بالكامل مع محتوياته وبالبحث والتحري تبين أنه قبل الانفجار بربع ساعة كان يتواجد خمسة ملثمين تابعين لفصيل فلسطيني وبعد الانفجار لم يشاهد منهم احد علما أن المحل سمعته سيئة بالمنطقة، حيث تتردد عليه بعض الفتيات وطالبات الثانوية العامة لشراء أشرطة الكاسيت والإكسسوارات وعليه جاري المتابعة.
كما تلقت شرطة محافظة خانيونس، إشارة تفيد بسقوط صاروخ من صنع محلي في منطقة حي الأمل شارع المدرسة وعليه توجهت قوة من الأمن للمكان، حيث تبين عدم وجود صاروخ بل أن الانفجار كان عبارة عن ألعاب نارية أطلقت خلال حفل إسلامي.
عمليات قتل:
قُتل المواطن (خ. ص)85عاما من بيت حنينا بمدينة القدس وقالت مصادر الأمن إن القضية ما زالت قيد المتابعة.
شروع في القتل:
أصيب المواطن (م. ت)20عاما بشظايا عيار ناري من قبل مجهولين في مدينة خانيونس وقالت الشرطة الفلسطينية إنها ما زالت تحقق في الحادث.
طُعن المواطن (ع. ف) بسكين من قبل أصحابه بمدينة طولكرم وقالت أجهزة الأمن إنه تبين من التحقيق بأن الحادث كان غير مقصود.
اختطاف:
اختطفت مجموعة مسلحة المواطن (ع. ف ) 20 عاماً في مدينة الخليل، وأكدت المصادر الأمنية أنه تم التعرف على خاطفي المواطن المذكور وهم (ص، س) و( أ، س) و(ع، م ).
إلى ذلك اختطف مجموعة أشخاص يركبون سيارة عمومي المواطن ( ا، غ )من صوريف بمدينة الخليل وقالت أجهزة الأمن الفلسطيني إنها عثرت على المواطن المخطوف في منطقة الظاهرية وهو في حالة سيئة نتيجة تعرضه للضرب المبرح مضيفة أن قوات الاحتلال اعتقلته أثناء نقله إلى المستشفى حسب ما أفاد به أهل المخطوف.
إطلاق نار:
أطلق المواطن (س.أ) المتهم الأول بقتل الشهيد الشرطي (ز) النار أمام منزل مدير لجنة خدمات مخيم جنين الأخ ( ع. هـ) وهدد بالعودة مرة أخرى بحجة أن له ما أسماه حقوق عند (هـ) وقالت المصادر الأمنية الفلسطينية إن قوات الأمن ما زالت تبحث عن المواطن المتهم الأول بقتل الشرطي المذكور.
كما أطلقت مجموعة مسلحة مجهولة النار اليوم الاربعاء بالقرب من حاجز الأمن الوطني في منطقة ذنابة بمدينة طولكرم.
فيما أطلقت مجموعة مجهولة النار من سيارة نوع فيات أونو بيضاء اللون خلف بلدية بيتونيا بمدينة رام الله وأوضحت مصادر الأمن بان السيارة لاذت بالفرار ولم يتم التعرف على من بداخلها.
اعتداءات على رجال الأمن:
اعتدى اليوم شخصين على أحد أفراد الأمن الوطني في منطقة شارع الحطابية بمدينة بيت لاهيا في غزة وقالت أجهزة الأمن بان الشرطة الفلسطينية سيطرت على الموقف بنفس المكان.
حدثت مشكلة بين العسكري (ع،ز) مرتب الاستخبارات العسكرية و المواطن (ن،هـ), في مدينة طوباس وقالت الشرطة الفلسطينية انها اعتقلت المواطن (هـ) بسبب الاعتداء على رجال الأمن.
ضبط متفجرات:
قالت مصادر الأمن الفلسطينية إن قوات الأمن تمكنت من ضبط مواد متفجرة داخل سيارة مسروقة من نوع فورد تحمل لوحة تسجيل صفراء أثناء سيرها بسرعة في مدينة طولكرم.
وأضافت المصادر أن قوات الأمن أوقفت السيارة وعثرت على 4 أصابع ديناميت وسترة ضابط إسرائيلي برتبة نقيب. وأوضحت المصادر أن سائق السيارة تمكن من الفرار.
إطلاق صواريخ:
تمكنت قوات الأمن الفلسطيني اليوم من منع مجموعة مسلحة إطلاق عدد من الصواريخ في المحافظة الوسطى، وأفادت مصادر الأمن بأن دورية تابعة للأمن الوطني بالمحافظة الوسطى قامت بمنع أفراد من إطلاق صاروخ من منطقة البركة وتحفظت الدورية على الصاروخ في الكتيبة الرابعة.
كما أطلقت مجموعة مسلحة اليوم عدة صواريخ على مستوطنة كفار داروم شرق مدينة دير البلح سقط أحدها على منزل المواطن (م.ط) كما سقطت 7 صواريخ أخرى في المنطقة القريبة من منازل المواطنين في دير البلح.
في السياق نفسه أطلق اليوم مجموعة مسلحين ثلاثة صواريخ من مدينة بيت حانون باتجاه بلدة " سيديروت " الإسرائيلية إلا أن الصواريخ سقطت في نفس المكان وقالت مصادر الأمن إن مجموعة مسلحة أطلقت ثلاثة صواريخ سقطت بالقرب من منازل المواطنين بالمنطقة.
اعتداءات وأعمال عنف:
وفيما يتعلق بالاعتداءات وأعمال العنف، تلقت الشرطة إشارة تفيد بوقوع شجار في منطقة جباليا البلد بجوار عيادة شهداء جباليا بين عائلة (س) وعائلة (أ)، وقد تبين بالبحث والتحري أن سبب الشجار يعود إلى قيام عائلة (س) ببناء سور غير راضين عنه عائلة (أ) مما أدى لحدوث مشكلة وإصابة المدعو (أ.ا)23 عاما، كما قام شخص من عائلة (أ) بإطلاق نار كثيف على عائلة (س) دون حدوث إصابات وقد تمت السيطرة على المشكلة من قبل الشرطة وجاري التحقيق.
وفي محافظة غزة، وردت معلومات من المواطن (ع.ا) من سكان الشيخ رضوان تفيد بقيام أشخاص مسلحين بخطف المواطن (هـ.ا)53عاما من سكان الشيخ رضوان وبعد البحث والتحري من قبل المباحث تبين قيام حوالي 30مسلحًا ينتمون لفصيل فلسطيني باختطاف المذكور على خلفية قيامه بالحديث عن الفصيل وبعد ذلك تبين من طرفهم بأنه مكلف رسميا وتمإعادته إلى منزله والاعتذار له دون المساس به علما أن المذكور لم يرغب في تقديم شكوى.
وفي سياق متصل، تلقت شرطة الشيخ رضوان بمحافظة غزة إشارة تفيد بوجود إطلاق نار بمنطقة الشيخ رضوان وعليه توجهت قوة من الأمن للمكان حيث تبين وجود مشكلة بين عائلة المواطن(ح.ع) والمواطن (ن.هـ) حيث مر المدعو(م.ع) بمنطقة تعود لعائلة(هـ) مما تسبب في استفزاز لهم وعلى إثر ذلك قام المواطن (م.هـ) بإطلاق عيار ناري بالهواء كتهديد للمواطن(م.ع) وقام أشخاص من عائلة(ع) بالرد على إطلاق النار وقد تدخل الوجهاء بالمنطقة لفض النزاع بين العائلتين وتمت السيطرة على المشكلة.
ومن جهة أخرى، وقع شجار بين عائلة (د) وعائلة (أ) في منطقة حي الزيتون بمحافظة غزة وعلى إثره توجهت قوة من الشرطة للمكان وبالوصول تبين قيام أشخاص من عائلة (د) بخطف المواطن (ك.ا)37عاما من سكان الزيتون، كما قاموا بالاعتداء على سيارته وضربه ثم اصطحبوه لمنزل عائلة (د) حيث تدخلت قوة من الأمن وخلصته من المنزل وبالبحث والتحري تبين أن سبب الخطف والشجار وقع على خلفية قيام المواطن (م.د) ارتكاب فعل مشين بالمواطن (ع.ع) 13عاما وعندما علم المواطن (ك.ا) بذلك قام بالتشهير بعائلة (د) ونشر الواقعة وتم تدوين إفادة المواطن المخطوف كما أحالت الشرطة الخاطفين وهم (ب.د)، و(م.د)، و(ع.د) للتحقيق.
كما تلقت الشرطة في مدينة غزة، إشارة تفيد بوجود إطلاق نار بالقرب من منطقة السرايا وعليه توجهت قوة للمكان وبالوصول تبين قيام المواطن (م.ا) بإطلاق النار في السرايا على مكتب (م.ع) على إثر خلافات بينهما وقد غادر المذكور المكان.
وفي محافظة الوسطى، وصل المصاب (ز.ا) 18عاما من سكان منطقة المغازي إلى مستشفى شهداء الأقصى وعليه توجهت مباحث المسكرات الوسطى للمكان، حيث تبين أن المذكور أصيب بطعنة سكين بالجانب الأيسر من قبل المدعو (ش.ك) من سكان المغازي وأثناء البحث والتحري تبين أن سبب المشكلة تعود إلى ضرب المدعو (ز.ا) للأخ الصغير للمدعو (ش.ك) مما دفع الأخير بطعن (ز.ا) وجاري المتابعة.
وفي محافظة خانيونس، تقدم المواطن (ر.ا) بشكوى تفيد بقيام مجهولين بالاعتداء عليه ومن خلال التحريات تبين أن عملية الاعتداء تمت من قبل كلا من(أ.ا)، و(م.ا)، و(ن.ا)، و(ع.ا) وجميعهم من سكان بني سهيلا وذلك على إثر خلافات عائلية وعليه تمت مخاطبة تحقيق الشرطة.
ومن جانبٍ آخر تشاجرت مجموعة من الشباب من عائلة (ح) والمواطن (م.ب) أثناء تواجد الطرفين في مقهى انترنت بمدينة الخليل، وقالت مصادر الأمن مواطن من عائلة "(ح) أصيب بجروح اثر المشاجرة وتم نقله تلقي العلاج مضيفة بأنه تم السيطرة على المشكلة.
كما اعتدى عدد من الشبان من قرية بيت سوريك على المواطن ( ث. ح) 25 عاماً من دير جرير بمدينة القدس المحتلة وذلك على خلفية قضية شرف وقالت المصادر الطبية إن المواطن المذكور أصيب بأكثر من عشرة كسور بالعمود الفقري.
حالات سرقة:
وفيما يتعلق بقضايا السرقة، تقدم المواطن (ش.أ) من سكان رام الله بشكوى تفيد بقيام مجهولين بسرقة مبلغ وقدره (47 ألف شيكل) من سيارة شحن خاصة به أثناء وقوفها في محله الكائن في بير نبالا، حيث قام بإعطاء المبلغ المذكور لسائق سيارة ويدعى (أ.س) من سكان بيتونيا وبإحضاره والتحقيق معه من قبل الشرطة أفاد المذكور بوضع المبلغ بالسيارة ولا يعرف من قام بسرقة النقود وعليه تم إخلاء سبيله بعد كتابة تعهد عليه بالحضور عند الطلب وجاري المتابعة.
وفي محافظة قلقيلية، تمت إحالة شكوى المواطن (ع.ص) من سكان قلقيلية والتي تفيد بسرقة جهاز جوال وعليه جاري المتابعة.
وفي سياق متصل أحيل الطفل(ش.ح) 9سنوات وشقيقه (م) 10سنوات إلى التحقيق بعد قيامهما بسرقة مسجل سيارة يعود للمواطن (ر.ا) من بلدة يطا.
كما أحيل المدعو (ف.ا) 20عاما من سكان جباليا إلى التحقيق بعد قيامه بسرقة جوال وأوراق خاصة ومبلغ 250 شيكل من المواطن (ر.ا).
وفي محافظة رفح، حققت الشرطة في شكوى كل من (ف.ا)، و(س.ر)، و(ع.أ) حول قيام مجهول بسرقة دكان الأول وسرقة ماتور كهرباء وأغراض من منزل الثاني وإتلاف سقايات وأغراض أخرى من مزرعة الثالث، حيث تبين من خلال التحقيق أن الفاعلين هما المدعو (م.أ) و(ص.ا) وهما هاربين إلى المنطقة الشرقية الحدودية، حيث لم يتم القبض عليهما لخطورة المنطقة الموجودين فيها.
ومن جهة أخرى، حققت الشرطة في شكوى كلا من المواطن (هـ.ع)، والمواطنة (ص.ا) والتي تفيد بقيام مجهول بالسطو على دكان الأولوسرقة عداد كهرباء من منزل الثاني، وبالبحث والتحري تم الاشتباه في المدعو (و.ا)، حيث أن المذكور من مدمني المخدرات والحبوب المهدئة ويعاني من نوبات صرع ولم يتم اخذ إفادته بسبب سوء حالته الصحية وعليه تم إحالة المذكور للتحقيق.
كما تقدم المواطن (م.ع) من محافظة رفح، بشكوى تفيد بقيام مجهول بكسر قفل باب الغرفة في مسجد الهجرة وسرقة طاولة، وبالبحث والتحري تبين أن مجهولين قاموا بهذا العمل على خلفية مشاكل وخلافات تنظيمية داخل المسجد وعليه جاري التحقيق.
حالات تسمم:
وفي محافظة جنين، وصلت إشارة تفيد بوصول أربعة حالات تسمم إلى مستشفى جنين، حيث تبين أن المصابين هم أطفال من عائلة الأسمر وقد أصيبوا بالتسمم نتيجة تناولهم للطعام.
وفي السياق ذاته، واصلت الشرطة تحرياتها حول واقعة تسمم المواطن (م.ا) وتبين من خلال التحريات بأن المذكور أصيب بتسمم أثناء قيامه برش الأشجار المثمرة في أرضه بمنطقة القرارة بمبيد زراعي.
حالات انتحار:
وفيما يتعلق بحالات الانتحار ، فقد حضر المواطن (إ.أ) من سكان حي الشيخ رضوان إلى الشرطة للإبلاغ عن انتحار ابنته (ي.أ) 36 عاما، حيث قامت بشنق نفسها داخل غرفتها وقد أغلقت على نفسها باب الغرفة وفور ذلك توجهت الشرطة للمكان، حيث تبين أن باب الغرفة مغلق من الداخل وبحضور صاحب المنزل ومفتش التحقيق تم كسر الباب، وتبين أن المواطنة (ي.أ) وهي مصابة بإعاقة حركية بيدها اليسرى والساق اليسرى ومريضة نفسيا، قامت بربط حبل بلاستيكي في حديد حماية الشباك بعد صعودها على كرسي بلاستيك وربطت الحبل حول عنقها وقفزت عن الكرسي، مما أدى إلى اختناقها حتى الموت، كما تبين بالفحص الجنائي الأولي بوجود ترسب دموي في أقدام المذكورة وزرقة في الأطراف، وأن المذكورة متوفية منذ ساعتين تقريبا من وصول رجال المباحث.
وأثناء البحث والتحري تبين أن المذكورة مريضة نفسيا ورغم إعاقتها تتمتع بصحة جيدة وأثناء تفتيش الغرفة تم العثور على رسالة بخط يدها ذكرت فيها أنها انتحرت حزنا على فخامة الرئيس ياسر عرفات رحمه الله، كما تم التأكد من خلال المعاينة الأولى أنه لا يوجد شبهات جنائية وجاري المتابعة لحين صدور تقرير الطبيب الشرعي
كما حاولت الفتاة (ب.غ) 17عاما الانتحار اليوم في بلدة عمواس بمدينة رام الله، وقالت أجهزة الأمن بأن الفتاة المذكورة ادعت أنها حاولت الانتحار بسبب وفاة والدها.