السبت: 25/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

مسؤول فلسطيني يحذر : اسرائيل تستغل مكاتب الادارة المدنية للاسقاط الجنسي والامني مع الشاباك

نشر بتاريخ: 06/07/2006 ( آخر تحديث: 06/07/2006 الساعة: 19:06 )
أريحا -معا- بعد أن إستلمت الحكومة الفلسطينية الجديدة زمام الأمور , قطعت قوات الأحتلال الأسرائيلي علاقتها بالحكومة الجديدة بكافة النواحي ولم يعد هنالك أي تنسيق بين الطرفين .

وضمن السياق أصبح مكتب التنسيق والأرتباط عاطل عن العمل بحيث أدعت قوات الأحتلال الأسرائيلي أنها شكلت مكتب الأدارة المدنية للأهتمام بشؤون المواطنين وحل المشاكل الأمنية لديهم.

وأفاد مسؤول في مكتب التنسيق والأرتباط الفلسطيني أن عملية إنشاء مكتب إدارة المدنية هو مكتب تابع للمخابرات الأسرائيلية وهذا له سلبيات وابعاد أمنية عديدة ومنها :

أولا- ان هذا المكتب وجد لأستقطاب المواطنين وإسقاطهم أمنيا واخلاقيا , وأفاد المسؤول الفلسطيني أن المواطينن الممنوعين من الحصول على بطاقات ممغنطة أو تصاريح عمل سابقا لدواعي أمنية, عرضت عليهم قوات الأحتلال الاسرائيلي إعطاءهم تصاريح عمل أو مبلغ ثابت من المال أو توفير عمل ثابت مقابل خدمة يقدمها المواطن لجهاز الشاباك الاسرائيلي .

ثانيا _ ومن السلبيات ايضا ان المواطنين يذهبون الى مكتب الأدارة المدنية الاسرائيلي إبتداء من الرابعه صباحا وحتى الخامسه مساء يوميا حتى يتمكنوا من الحصول على دور لهم , مع العلم أن المواطن الفلسطيني كان سابقا يذهب الى مكتب الأرتباط الفلسطين ليأخذ التصريح بدقائق معدودة دون أن يحتجز او ينتظر لساعات طويلة .

ثالثا _ وذكر ايضا أن هناك العديد من الفتيات الفلسطينيات قد تعرضن لتحرش جنسي على ايدي قوات الأحتلال الاسرائيلي أثناء الأنتظار أو داخل مكتب الأدارة المدنيه الأسرائيلية .

وأفادت مسؤول في الأرتباط الفلسطيني ان هذه سياسه متسلسله متبعة من قبل قوات الأحتلال الاسرائيلي إتجاه الشعب الفلسطيني .