الإثنين: 28/11/2022

بشرى سيئة لدول النفط...أول محطة لسيارات الغاز في تل بيوت بالقدس واللتر 2 شيكل

نشر بتاريخ: 08/07/2005 ( آخر تحديث: 08/07/2005 الساعة: 14:07 )
معاً - أخبار طيبة لنشطاء البيئة حمايتها من التلوث, فقد افتتحت أول محطة وقود (غاز) للسيارات التي تحمل محركا يعمل على الغاز في حي تل بيوت بالقدس.
ويقف وراء المبادرة شمعون برزيلاي وهو مستورد سيارات السوبارو, ومن المقرر أن تعمل المحطة بالتعاون مع شركة أميسرا غاز.
ويقف سعر لتر الغاز عند نصف سعر لتر البنزين حيث يصل سعر اللتر الى 2.5 شيكل أو 3 شيكل, وتسير السيارة نفس المسافة التي تقطعها بلتر البنزين.
علماً أن سعر البنزين ارتفع في المنطقة هذا الاسبوع الى 18 % وباستثناء مشكلة ميكانيكا تصليح سيارة الغاز فان لديها أفضليات كثيرة على سيارات البنزين , ويمكن بحسب صحيفة يورشلايم أن يجري تحويل سيارة البنزين الى غاز بكلفة 8000 شيكل حيث توضع كبسة عند السائق ومن خلالها يمكنه تحويل الموتور من بنزين الى غاز. كما يمكن شراء 3 أوعية غاز سبعة 45 - 80 لتر لتكون لدى السائق.
ولغاية الآن فان الصناعات اليابانية هي الوحيدة التي تنجح في تسويق هذه السيارات.
ويعقب صاحب محطة سيارات على الأمر بقوله " ان السيارات الغازية الجديدة, أكثر هدوء وأقل تلوث ومنخفضة التكلفة".
وبالفعل بدأ البعض بشراء سيارات السوبارو امبريزا وسوبارو B4 اليابانية الطراز الجديدة على الغاز, ويصل سعر الامبريزا الى 71 ألف شيكل شاملة موتور الغاز في حين يصل سعر B4 الى 88 ألف شيكل.
يشار الى أن أوروبا تستخدم ملايين سيارات الغاز وهناك محطات غاز موزعة في جميع أنحاء أوروبا.