"عرس جماعي" فلسطيني يثير هلع الشرطة الاسرائيلية .. الشرطة تمنع إقامة العرس وتعتقل 7 عرسان ..

نشر بتاريخ: 27/07/2006 ( آخر تحديث: 27/07/2006 الساعة: 17:04 )
القدس -معا- أصيبت الشرطة الاسرائيلية بحالة من الهلع إثر إعلان جميعة تركية فلسطينية تنظيم عرس جماعي عصر اليوم في باحة الحرم القدسي الشريف بمشاركة 76 من الازواج الشبان ..

فقد أصدرت الشرطة قراراً يمنع جمعية " أفق - مفار" التركية الفلسطينية نت تنظيم هذا الاحتفال، وسارعت لنشر أعداد كبيرة من عناصرها على بوابات البلدة القديمة وعند بوابات المسجد الاقصى، ومنعت المواطنين من الوصول الى الحرم، كما قامت عناصر أخرى من الشرطة بإعتقال 7 أزواج وإقتيادهم الى مركز شرطة " القشلة" داخل أسوار المدينة المقدسة، فيما اعتقل الشاب ابراهيم ادكيدك أحد الازواج وأقتيد بالقوة الى مركز شرطة صلاح الدين، حيث تم هناك إرغامه على التوقيع على كفاله مقدارها ألف شيكل، ومنعه من دخول باحات المسجد الاقصى ..

كما أقامت شرطة الاحتلال حواجز تفتيش خارج البلدة القديمة ودققت في بطاقات المواطنين بحثاً عن أزواج وجهت اليهم الدعوات للمشاركة في هذا العرس الجماعي، والذي كان من المقرر ان يقام بعد صلاة عصر اليوم تحت شعار :" أفراح رغم الجراح " ..

ويفيد مراسلنا ان حالة من الارباك والتخبط سادت صفوف الشرطة التي تصرفت على نحو غير مسبوق، وغير عادي فيما يتعلق بمناسبة اجتماعية قال منظموا الاحتفال ان الهدف منها تشجيع الشبان على الزواج ..

وكانت الشرطة بررت اجراءها هذا بعد تلقيها معلومات تفيد ان منظمي المهرجان كانوا ينوون القيام بأعمال احتجاج بعد الانتهاء من مراسيم العرس الجماعي.