الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

باراك يضع "فيتو" على المرشح الاوفر حظا للموساد

نشر بتاريخ: 24/11/2010 ( آخر تحديث: 25/11/2010 الساعة: 14:21 )
بيت لحم- معا- خلال الايام القادمة يستعد رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو لتعيين رئيسا جديدا لجهاز الموساد الاسرائيلي، حيث سينهي رئيس الموساد الحالي مائير دغان مهامه قريبا، ويبدو ان المرشح الابرز ابن الجهاز نفسه "ت" والذي يقوم منذ فترة بالاستعداد لتولي هذا المنصب قد يفقد السباق لتولي المنصب لوجود فيتو من قبل وزير الجيش باراك عليه.

وبحسب ما ورد على موقع " قضايا مركزية " العبري فان المرشح الابرز "ت" والذي يعمل في جهاز الموساد الاسرائيلي ويعتبر الشخص الاكثر قوة ويقوم بادارة العمل بعد مائير دغان رئيس الجهاز الحالي، لن يستطيع تسلم مهام جهاز الموساد وذلك وفقا للتسريبات من مكتب وزير الجيش بان باراك لن يوافق على تسلمه هذا المنصب، وذلك بعد وجود ربط بينه وبين وثيقة جلانت والتي كانت تهدف منع تسلم جلانت قيادة الجيش الاسرائيلي.

واشار الموقع بان باراك وفقا لدور "ت" في فضيحة وثيقة جلانت وضع فيتو عليه وبهذا اصبحت فرصه شبه معدومة لتولي هذا المنصب، مع ان القرار النهائي في هذا الموضوع يعود الى رئيس الحكومة الاسرائيلية نتنياهو، ولكن الامر يخضع ايضا لمشاورات يقوم بها نتنياهو مع الاوساط الامنية المختلفة وعلى رأسها وزير الجيش.

واشار الموقع ان ابرز الاسماء المرشحة لهذا المنصب رئيس جهاز "الشاباك" الحالي يوفال ديسكن الذي سينهي الشهر القادم مهامه، ورئيس جهاز الاستخبارات عاموس يلدلين الذي انهى مهامه قبل ايام، كذلك حجاي هداس من المرشحين لهذا المنصب.