الأربعاء: 24/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

مكتب رعاية أصحاب الحاجات الخاصة بالنجاح ينظم ندوة علمية

نشر بتاريخ: 29/11/2010 ( آخر تحديث: 29/11/2010 الساعة: 22:13 )
نابلس -معا- نظم مكتب رعاية أصحاب الحاجات الخاصة "ذوي الاعاقة" في الجامعة وبالتعاون مع الاتحاد الفلسطيني العام لذوي الاعاقة في مكتبة الحرم الجامعي الجديد ندوة علمية بعنوان" دمج ذوي الاعاقة ما بين المفهوم النظري والتطبيق العملي"، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للمعاقين، حاضر فيها الدكتور جواد فطاير، مساعد رئيس الجامعة لشؤون الخريجين، والأستاذ سامر عقروق، مدير مكتب رعاية أصحاب الحاجات الخاصة في الجامعة، وبحضور عدد من طلبة الجامعة وعدد من مؤسسات المجتمع ذات العلاقة.

وتحدث الأستاذ عقروق عن مسألة الدمج باعتباره مفتاحاً حقيقاً لفتح آفاق الحياة لهذه الفئة من المجتمع. وتركزت الندوة على مسألة الدمج الاجتماعي والدمج في التعليم باعتباره مفتاح حقيقي لذوي الاحتياجات الخاصة.

من جانبه تحدث الدكتور جواد فطاير عن أهمية إحداث الفارق بين البصر والبصيرة، حيث أن البصيرة هي الوسيلة للإنجاز وهي ما يميز الإنسان عن غيره، بالإضافة إلى أنه يمكن تعريفها على أنها قدرة الإنسان على بناء موقف عقلي تجاه الأشياء التي ينظر إليها، موضحاً أن ما نسبته 6% من سكان العالم يعانون من الإعاقة بمختلف أنواعها، وهذا ما أكده الأستاذ سامر عقروق.

وجرى خلال الندوة تطرق الدكتور فطاير إلى مواضيع عامة في الإعاقة بمختلف أشكالها (العقلية، الجسدية، النفسية، والعصبية)، معتبراً أن سعادة الإنسان وتعاسته ليست مرهونة بصحته الجسدية، وأن الإنسان صاحب الإحتياج الخاص ليس إنساناً ناقصاً، اذ لديه القدرة والإرادة على التصميم والمثابرة حتى ينال ما يطلب.