في مسيرة جماهيرية لحماس : بحر يحمل امريكا واسرائيل المسؤولية الكاملة عن مجزرة قانا الجديدة

نشر بتاريخ: 30/07/2006 ( آخر تحديث: 30/07/2006 الساعة: 19:23 )
غزة -معا- حمل أحمد بحر، نائب رئيس المجلس التشريعي، اليوم حكومة الاحتلال الاسرائيلي المسؤولية الكاملة عن مجزرة "قانا الجديدة"، وأبرق باسم الشعب الفلسطيني والمجلس التشريعي بالتعازي للحكومة والشعب اللبناني بالمصاب الجلل، مؤكدا على أن البرلمان الفلسطيني مع لبنان و المقاومة .

وأكد بحر للجماهير المحتشدة أمام المجلس التشريعي في مدينة غزة عقب المسيرات التي دعت لها حركة حماس عصر اليوم، أن مجزرة قانا هي امتداد للمجازر الاسرائيلية منذ مجزرة دير ياسين، مرورا بمجازر غزة .

ووجه بحر كلمته إلى وزيرة الخارجية الاميريكية كونداليزا رايس التي كانت بالمنطقة "لإثارة الرعب ولإدارة المعركة والمؤامرة على الشعب اللبناني، أن مشروع الشرق الأوسط الجديد لن يكتب له النجاح لأنه قائم على الظلم والبلطجة ".

وقال بحر للمتظاهرين الذين رفعوا الإعلام الفلسطينية واللبنانية وأعلام حزب الله و حماس :" أن الموقف العربي لازال صامت ومتواطئ، لأنه يخاف من رايس ومن الشرق الأوسط الجديد، ونقول لهم بصراحة أن الاحتلال لن يحسم المعركة عسكريا في فلسطين ولبنان وأنه يصدر هزيمته وعجزه ليقصف الأطفال والنساء".

ودعا بحر أحرار العالم للانتقام لأطفال فلسطين ولبنان، مضيفاً ان الدماء التي تسيل لن تذهب هدرا وأن طريق المقاومة هي طريق العزة والنصر .
.