سولانا يتوجه إلى الشرق الأوسط لبحث الأوضاع السياسية وسبل وقف إطلاق النار

نشر بتاريخ: 10/08/2006 ( آخر تحديث: 10/08/2006 الساعة: 07:30 )
معا- أعلن الاتحاد الأوروبي أن خافيير سولانا مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد سيتوجه إلى الشرق الأوسط خلال الأيام القليلة المقبلة للتباحث مع المسؤولين هناك حول الأوضاع السياسية وسبل وقف إطلاق النار.

وقالت كريستينا غيلاش المتحدثة باسم سولانا في تصريح لاذاعة سوا الامريكية إن سولانا سيلتقي المسؤولين الإسرائيليين الجمعة ومن ثم سيقرر ما إذا كان سيذهب إلى لبنان للقاء المسؤولين هناك.

وأضافت المتحدثة الاوروبية:"نعتقد أن الوضع في غاية الصعوبة، ويريد السيد سولانا مرة أخرى إظهار دعم الاتحاد الأوروبي الكامل للحكومة اللبنانية وشعبـِها الذي يمر بفترة في غاية الصعوبة."

وعن إعلان الحكومة الإسرائيلية توسيع نطاق عملياتها العسكرية البرية في لبنان في محاولة لتوجيه ضربة قوية لحزب الله، قالت غيلاش: "نعتقد أن الأولوية بالنسبة للوضع الآن هو السلام وليس الحرب، ويمكن تحقيق السلام عبر المساعي الديبلوماسية التي تبذل في مجلس الأمن الدولي، لذا يتعين التركيز على الجهود الديبلوماسية وليس على الحرب البرية."

وأضافت المتحدثة الاوروبية: "إننا نعتقد أنه من المهم جدا العمل في أقرب وقت ممكن مع وفد الجامعة العربية الذي قدم المطالب اللبنانية والعربية الاثنين أمام مجلس الأمن، لأن ذلك سيمهد الطريق أمام إجراء تعديلات على مشروع القرار في أقرب وقت ممكن."