الخميس: 29/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

حزب الشعب الفلسطيني: القرار الاسرائيلي بالمصادقة على استكمال بناء جدار الفصل حول القدس تحد فظ للعالم أجمع

نشر بتاريخ: 13/07/2005 ( آخر تحديث: 13/07/2005 الساعة: 12:47 )
نابلس- معا- أكد حزب الشعب الفلسطيني ان قرار الحكومة الاسرائيلية بالمصادقة على استكمال بناء الجدار الفاصل حول القدس، هو تحد فظ وجديد للعالم أجمع، وفرض الامر الواقع من خلال خلق وقائع وحقائق استراتيجية.

وأشار الحزب في بيانه الصحفي الذي أصدره ان قرار الحكومة الاسرائيلية هو ضربة موجعة لقرارت الشرعية الدولية ومحكمة لاهاي التي أقرت وأوصت بعدم شرعية هذا الجدار وتوقيته يأتي متزامنا مع مرور عام على توصية "لاهاي"، وبالتالي يجب على هذه المؤسسات مراجعة قراراتها بهذا الخصوص ومجمل القرارات المتعلقة بالصراع العربي الاسرائيلي.

وأضاف البيان ان هذا القرار هو محاولة اسرائيلية جديدة لخداع العالم، وتأتي قبل ان تبدأ عملية الانسحاب من غزة، الهادفة الى تحويل الانظار عما تخطط له حكومة الاحتلال بما يتعلق بالضفة الغربية، وتوسيع الاستيطان فيها، وكذلك قضايا الوضع النهائي.

وحذر الحزب ان هذف القرار هو افراغ المدينة المقدسة من مواطنيها الاصليين، والقاء أكثر من 60 الف مواطن الى المجهول دون توفير أدنى الخدمات الصحية والتعليمية والاجتماعية وغيرها.

وطالب الحزب في ختام بيانه تسخير كافة الجهود المحلية الوطنية واستنهاض كافة المؤسسات والدول المعنية مثل لجنة القدس او منظمة المؤتمر الاسلامي او الجامعة العربية وكذلك مؤسسات دولية أخرى، لخوض معركة سياسية ودبلوماسية على كافة الاصعدة، بما فيها ساحة الامم المتحدة، لاتخاذ اجراءات شرعية ضد اجراءات غير شرعية.