مجموعة من جنود الاحتياط وعائلات جنود قتلوا في لبنان تظاهروا في القدس وطالبوا أولمرت بالاستقالة

نشر بتاريخ: 25/08/2006 ( آخر تحديث: 25/08/2006 الساعة: 17:36 )
القدس- معا- تظاهر مجموعة من جنود الاحتياط الاسرائيليين وعائلات الجنود الذين قتلوا خلال الحرب فى لبنان ، داعين رئيس الوزراء إيهود أولمرت ووزير الدفاع عمير بيرتس ورئيس أركان الجيش دان حالوتس بالاستقالة من مناصبهم بسبب طريقة
إدارتهم للحرب فى لبنان .

وذكر راديو إسرائيل اليوم "الجمعة" أن المتظاهرين قاموا بمسيرة احتجاجية
بسياراتهم انطلاقا من مدينة رحبوت متوجهين إلى ضريح رئيسة الوزراء الإسرائيلية
الراحلة جولدا مائير الكائن فى مقبرة جبل هرتزل بالقدس.

وطالب المتظاهرون أولمرت بأن يحذو حذو رئيسة الوزراء الراحلة التى استقالت
بعد حرب 6 أكتوبر 1973 ، مشددين على ضرورة الاسراع بتشكيل لجنة تحقيق رسمية ، على أن تضم اللجنة عضوا يمثل جنود الاحتياط .