الأحد: 16/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

اسرائيل تدعي اعتقال ناشطين من حركة فتح في مخيم طولكرم حاولا صناعة صواريخ محلية

نشر بتاريخ: 03/09/2006 ( آخر تحديث: 03/09/2006 الساعة: 18:31 )
بيت لحم- معا- ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت "ان جهاز الشاباك الاسرائيلي وبالتعاون مع قوات الجيش وما يمسى بحرس الحدود نجح امس الاول في اعتقال ناشطين من حركة فتح في مخيم طولكرم بتهمة صناعتهما صواريخ محلية.

واضافت الصحيفة ان قوات الاحتلال اعتقلت حسن عوفي وثائر عمارنه خلال اقتحامها المخيم في اعقاب تلقيها معلومات استخبارية تشير الى شروع الاثنين في صناعة مقذوفات صاروخية مؤكدة بان عملية الانتاج كانت وقت اعتقالهما في مراحلها الاولية وبوتيرة منخفضة مشيرة الى التجربة الفاشله التي اجراها الاثنان على احد الصواريخ بداية شهر تموز. متهمة المعتقلين بتلقي الدعم والتمويل من حزب الله الذي زودهم بطريقة صنع الصواريخ .

وادعت الصحيفة ضبط قوات الاحتلال لكميات من الاسلحة تشتمل على عبوات انبوبية تحتوي الواحدة منها على 4 كلغم من المواد المتفجرة وثمانية عبوات اخرى تزن الواحدة منها 8 كلغم اضافة الى ثلاثة اكياس من المواد المتفجرة يزن الواحد منها 1.5 كلغم من المواد المتفجرة .

ونقلت الصحيفة عن ضباط امنيين كبار قولهم ان الفلسطينيبن وبعد ان لاحظوا القوة الكامنة في امتلاك الصواريخ عقب الحرب على لبنان يواصلون وسيواصلون سعيهم لامتلاك منظومة صاوخية يمكن استخدامها داخل الضفة الغربية ايضا .

واضاف الضباط الامنيون " ان المنظمات الارهابية ومن ضمنها حركة فتح تواصل سعيها لتطوير وانتاج واطلاق صواريخ من اراضي الضفة الغربية باتجاه اهداف داخل اسرائيل ".