القدومي يوجه نداء لوقف التوتر واحتواء الخلاف في غزة

نشر بتاريخ: 17/07/2005 ( آخر تحديث: 17/07/2005 الساعة: 13:19 )
نابلس- معا- وجه فاروق القدومي رئيس اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية نداء لوقف المواجهات المؤسفة بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس في قطاع غزة والتي أسفرت عن وقوع عدد من القتلى والجرحى.

وقال القدومي إن ما جرى في غزة لا يمكن أن يخدم قضية شعبنا المقاوم مهما كانت الأسباب لمثل هذه الاشتباكات المؤسفة مطالبًا الأمن الوطني وكتائب القسام بتهدئة الأوضاع فوراً وعدم اللجوء إلى العنف.

وأضاف القدومي أنه ليس هناك من يجيز وقف المقاومة بأي شكل من الأشكال, فهي حق مشروع للشعب الفلسطيني لتحرير وطنه, ولكن علينا أن نحترم وعودنا التي قطعناها على أنفسنا ليحترمنا العالم, برغم الجرائم التي يقترفها شارون وحكومته المجرمة آتى تستهدف باستمرار استفزازنا لخلق الشقاق والخلاف بين فصائل المقاومة.

وشدد القدومي على أن بنادقنا واحدة, ودمنا واحد, وقضيتنا واحدة مناشدًا الجميع اللجوء إلى الحوار الهادئ بعيداً عن التصريحات والحفاظ على الوحدة واحتواء كل خلاف يقع.