الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

تيسير خالد : يحذر من محاولات افتعال فتن الطائفية ويدين الاعتداء على الكنائس

نشر بتاريخ: 17/09/2006 ( آخر تحديث: 17/09/2006 الساعة: 17:07 )
جنين -معا- حذر تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطيني من محاولة افتعال فتن طائفية في الساحة الفلسطينية في سياق ردود الفعل على التصريحات التي ادلى بها بابا الفاتيكان والتي أساء فيها الى الاسلام والمسلمين وقدم من خلالها التغطية للحرب التي تشنها الادارة الامريكي اليمينية في أكثر من مكان في العالمين العربي والاسلامي .

وقال خالد في تصريح صحفي وصل "معا" نسخة منه " كان اجدر بالحبر الأعظم أن يستحضر الحروب الصليبية فضلا عن الحروب الاستعمارية التي أودت بحياة ملايين البشر في الحربين العالميتين وغيرهما من الحروب الاستعمارية في حديثه عن العلاقة بين العقل والايمان وفي دعوته لاشاعة المحبة بين الناس بعيدا عن لغة السيف ودبلوماسية القنابل الذكية والبوارج الحربية ولرفع شأن الكلمة في لغة الحوار وهو شأن رفعته شعوب المنطقة في حضاراتها العريقة منذ ايام سومر دون أن تمنع الحروب والصراعات التي تحركها المصالح والاطماع العدوانية" .

وأكد تيسير خالد رفضه القاطع للاعتداءات التي تعرضت لها بعض أماكن العبادة المسيحية في اكثر من مدينة في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ودعا أبناء الشعب الفلسطيني الى اليقظة والحذر من هذه الممارسات التي من شأنها ان تحرف الاهتمام عن الاخطار المحدقة بالقضية الوطنية والمتمثلة في العدوان الاسرائيلي المتواصل ضد الشعب الفلسطيني وأن تشوه صورة العيش والنضال المشترك لأبناء الشعب الفلسطيني الواحد المسلمين والمسيحيين من أجل العودة وتقرير المصير وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.