Advertisements

مشعل:سنتخذ قرارنا حول النضال ضد اسرائيل بالتوافق مع الفصائل

نشر بتاريخ: 07/05/2011 ( آخر تحديث: 07/05/2011 الساعة: 17:34 )
القدس - معا - قال رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل إن حماس ستتخذ قراراتها حول النضال ضد إسرائيل وستقرر فيما إذا كانت ستلجأ إلى استخدام العنف والتوقيت المناسب لذلك على أن تكون القرارات في إطار توافق بين الحركة وبين الفصائل الفلسطينية التي تميل على الاعتدال.

وقال مشعل في مقابلة أجرتها معه في القاهرة صحيفة وال ستريت جورنال الأمريكية الجمعة "أصبح مطلوبا الآن أن نتفق كفلسطينيين على كافة القرارات المتعلقة بإدارة المقاومة، وأفضل الطرق لتحقيق أهدافنا، ومتى يكون التصعيد ومتى تكون التهدئة."

كما لفتت الصحيفة من خلال المقابلة أن مشعل أظهر تشددا تجاه حق حركة حماس في ممارسة الكفاح المسلح ضد إسرائيل مشيرة (الصحيفة) إلى أن إسرائيل وقوى الغرب كانت قد طالبت حماس بنبذ العنف بصورة دائمة، الأمر الذي لم تقم به حركة حماس حتى الآن.

وأضافت وال ستريت جورنال على لسان خالد مشعل أن القرارات المتعلقة بالمفاوضات مع الجانب الإسرائيلي، وشؤون الحكم الداخلية، والشؤون الخارجية، والأمن الداخلي، والمقاومة وغيرها من النشاطات الميدانية ضد إسرائيل، سيتم اتخاذها من خلال توافق الفصائل الفلسطينية.

وتعقيبا على أقوال خالد مشعل، قالت الصحيفة الأمريكية إنه إذا ما التزم مشعل بذلك فهذا معناه أن حركة حماس لن تهاجم إسرائيل دون موافقة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي يقود حركة فتح والذي يعارض استخدام العنف منذ مدة طويلة.

ونقلت الصحيفة الأمريكية على لسان مساعدين للرئيس عباس قبيل التوقيع على اتفاقية المصالحة في القاهرة، قولهم إن خالد مشعل قال إن حركة حماس مستعدة لتبني إستراتيجية المقاومة اللاعنفية في الوقت الراهن على أقل تقدير.

فقد قال نبيل شعث، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، على حد قول صحيفة وال ستريت جورنال، "لقد قبلوا بالمقاومة اللاعنفية، وهذا ما قاله خالد مشعل خلال اللقاءات المغلقة."

وأضاف شعث على لسان مشعل: "لا يمكننا أن نمارس المقاومة العنيفة بينما تمارسون أنتم المقاومة اللاعنفية لأن ذلك لن ينجح".

Advertisements