نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية : حمل الفلسطينين جنسية اخرى يخفف من معاناتهم

نشر بتاريخ: 19/07/2005 ( آخر تحديث: 19/07/2005 الساعة: 11:17 )
خاص معا - لبنان - من عصام الحلبي - اعتبر نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ناظم اليوسف ان تصريحات الرئيس "ابو مازن" تأتي في سياق تخفيف المعاناة عن اللاجئين الفلسطينيين في الدول العربية وخاصة ان الفلسطيني المهاجر الى دول أوروبا يحصل على جنسيتين, واستغرب التفسيرات غير الدقيقة لهذه التصريحات.

واعتبر ان حصول الفلسطيني على جنسية اخرى تسهيلا لحياته اليومية ويفسح المجال امامه العمل النضالي على نطاق اوسع وخاصة في ظل القيود التي تفرض على الفلسطيني اينما ذهب او تنقل وهذا لا يؤثر على الشعب الفلسطيني في حال حصوله على أية جنسية عربية اخرى·وشدد اليوسف التمسك بحق العودة لأن هذا الحق هو حق مقدس غير قابل للتفاوض او الانتقـاص وهو أساس الصراع العربي الاسرائيلي, فلا حلول قابلة للبقاء والاستمرار بدون حق العودة·